محرك البحث
الأمانة العامة للمجلس الوطني الكوردي تستنكر بشدة الممارسات الإرهابية للاتحاد الديمقراطي بحق المناضلين من ابناء شعبنا
بيانات سياسية 12 يوليو 2018 0

كوردستريت || بيانات سياسية

.

تصريح حول اختطاف عضوين من المجلس الوطني الكوردي من قبل مسلحي ال ب ي د

أقدمت الميليشيات التابعة للـ ب ي د يومي الاثنين والثلاثاء ٩-١٠/٧/٢٠١٨ وبساعة متأخرة من الليل على اختطاف الرفيقين دهام محمد عثمان من قرية «كلهي» منطقة الكوجرات عضو اتحاد الطلبة والشباب الديمقراطي الكوردستاني سوريا، وعضو في الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا والرفيق شورش مراد من قامشلو حي الهلالية عضو تنسيقية الشهيد نصر الدين برهيك وعضو المجلس المحلي للمجلس الوطني الكوردي من منزلهما

.
إن مسلّحي ال ب ي د بفعلتهم هذه يضيفون أسماء رفاق آخرين لنا الى قائمة المختطفين لديهم من كوادر وأعضاء وانصار المجلس الوطني الكوردي في الوقت الذي يبدون الاستعداد للتنازل للجميع سوى الكورد، بل يستهترون بمشاعر ابناء الشعب الكوردي وحركته السياسية باتباع هذه الممارسات الإرهابية في الوقت الذي يطالب أبناء شعبنا ومن مختلف الشرائح بوحدة الصف والموقف إزاء كل ما يجري في هذه المرحلة.

.
إننا في المجلس الوطني الكوردي ندين، ونستنكر بشدة هذه الممارسات الإرهابية بحق المناضلين من ابناء شعبنا والمجلس الوطني الكوردي، ونطالب بفكّ الاحتجاز عنهم، ونناشد كافة القوى الكوردستانية وأبناء شعبنا ومنظماته المجتمعية، وكل من تعزُّ عليه القيم الوطنية والديمقراطية بالضغط على ب ي د والمسلحين التابعين له بالكف عن هذه الممارسات بحق هؤلاء المناضلين، وبالأخص كوادر وأنصار المجلس الوطني الكوردي.
١١/٧/٢٠١٨
الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: