كوردستريت مدير المركز الإعلامي باسم قوات سوريا الديمقراطية يٌعلق على دور الجناح الكردي في الأئتلاف. - كوردستريت
محرك البحث
أخر الأخبار
مدير المركز الإعلامي باسم قوات سوريا الديمقراطية يٌعلق على دور الجناح الكردي في الأئتلاف.
ملفات ساخنة 05 أغسطس 2017 0

كوردستريت حوار خاص ||

عارف سالم

قال مصطفى بالي المتحدث الإعلامي باسم قوات سوريا الديمقراطية لمراسلنا حول حملة الرقة ، والتباطؤ الذي يسري في جسد الحملة ، حيث قال ” إننا بصدد تحرير 50 بالمئة من تحرير ثاني مدينة ، حيث أنّ معاركنا تتوجّه إلى داخل الأحياء والتي تعتبر أهم معاقل داعش “
مضيفاً أنّ ” الحملة لم تتباطئ ، لكنّ المخطط الزمني للحملة أخذ بعين الاعتبار موضوع تخفيف الأضرار على الممتلكات العامة للمدنيين “
منوّهاً في الوقت ذاته أنّ ” داعش يستخدم المدنيين كدروع بشرية وبالتالي فإننا مضطرون للتعامل مع هذه المعطيات المعقدة داخل المدينة”
وفي شأنٍ آخر أفاد بالي أنّ” الحملة لن تنتهي إلا بتحرير المدينة ،
مؤكداً القول ” لدينا متسعٌ من الوقت لاستكمال تحرير المدينة “

وبالنسبة لاستعدادات سوريا الديمقراطية للذهاب إلى أبعد من الرقة ، صرّح بالي ” إننا واضحون في كل التصريحات والبيانات التي تصدر عنا ، طالما هنالك داعشي واحد في سوريا ، وسنلحق داعش أينما كان وفي أي جزءٍ من سوريا”

وبخصوص البيان الذي صدر عن الائتلاف لضم ال pyd إلى لائحة الإرهاب أكّد بأنه مصدر شرفٍ عظيمٍ ، مستشهداً بقول أحدهم ” إذا أتتك مذمتي من ناقصٍ فهي الشهادة لي بأني كامل ” ،، معتبراً أنّ الجناح الكردي في الائتلاف لم يرفض ماجاء في البيان وإنما رفضه كان لاستفراد الائتلاف بإصداره لهذا الطلب ، منوّهاً أنه كام يطالب بحقه في التوقيع على بيان الائتلاف على حدّ تعبيره “

كما وصرّح في الشأن ذاته ” إننا نعتقد أنّ الائتلاف ككل بغض النظر عن المسميات القومية والطائفية هو الغطاء الأساسي للإرهاب ، وبالتالي اتهامهم لنا بالإرهاب شرفٌ عظيمٌ لنا “

وفي شأن عفرين والأخبار المتداولة مؤخراً حول محاصرتها من قبل أهالي نبّل والزهراء أفاد بالقول ” لانعتبر أهالي نبّل والزهراء خصوماً لنا ،ولا نتعاطى مع القضايا وفق هذا التصنيف الطائفي الضيق “

مضيفاً أنّ ” النظام وتركيا متفقان لعرقلة حملة تحرير الرقة ، معتبراً إنهم يستخدمون النبّل والزهراء كورقتي ضغط لإنجاح اتفاقهما “

وبالنسبة لخطوط التماس بين قوات سوريا الديمقراطية والنظام وحزب الله ، وجّه دعوة لشبكة كورد ستريت ” ندعوكم لزيارة المنطقة إن كنتم قادرين على تحمّل صعوبة الجبهات ومخاطرها ، لتروا بأعينكم أنّ النظام وحزب الله متواجدان لعرقلة الحملة وليس العكس “

مصطفى بالي أكّد لمراسلنا في سؤاله له عن الأخطاء الفردية التي تُرتكب في صفوف قسد ” إننا لم نهبط من السماء ،إننا بشر وأبناء هذه المنطقة ، مثلنا مثل أي إنسان نتعرض للضغط والإرهاق نرتكب أحياناً أخطاءً فرديةً ، مشيراً في الوقت ذاته ” الشجاعة تكمن في الاعتراف بهذه الأخطاء الفردية والتصدي لها ومحاسبة مرتكبيها “

مضيفاً إلى ذلك ” أكثر من مرة أصدرنا بيانات متعلقة بهذه الجزئية من عملنا ،وهذه الأخطاء لاتعبّر عن توجهات قوات سوريا الديمقراطية ولا عن أخلاقها”

واختتم مصطفى بالي حديثه بالقول ” طلال سلو ليس قائداً لقوات سوريا الديمقراطية ،إنّما هو الناطق العام لقوات سوريا الديمقراطية ،،، مشيراً إلى الكثير من رموز المعارضة المتمثلة بالائتلاف بالقول أنهم كانوا من أساطين ورجال أقبية الأمن ، ويعذبون السوريين وعلى رأسهم رياض حجاب ،والكثير من الضباط ممن كانوا يسمون أنفسهم بالجيش الحر كانوا من ضباط الجيش السوري “

مؤكّداً في السياق ذاته ” لسنا قضاة كي نحاسب الناس على ماكانوا عليه في السابق ،وإن كان الأمر كذلك فإنّ 90 بالمئة من رموز المعارضة كانوا من شبيحة النظام ،، وبالتالي العميد طلال سلو موضع احترام وتقدير لنا “

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: