محرك البحث
بروين إبراهيم ل”كوردستريت” مؤتمر الحوار السوري السوري بوّابة لتحقيق الرؤى السورية، وللكورد حقوق وطنية بامتياز
ملفات ساخنة 11 يوليو 2018 0

كوردستريت || فنر محمود

.

أكدت بروين إبراهيم رئيسة حزب الشباب للبناء والتغيير أنهم وجّهوا دعواتٍ لجميع المكونات والأطر السياسية والاجتماعية للمشاركة في ملتقى الحوار الوطني السوري_السوري ، لإنتاج رؤى سورية تمثّل رغبات و طموحات كل السوريين ،

.
جاء ذلك في حوار خاص أدلت به بروين إبراهيم رئيسة حزب الشباب للبناء والتغيير ، لشبكة كوردستريت الأخبارية ، مشيرةً أنّ مايسعون لإنضاجه هو جهد سوري توافقوا من خلاله مع عدد كبير من الفعاليات والشخصيات السورية بكافة أطيافها واصطفافاتها في المعارضة و المولاة والمجتمع المدني .

.
«دور الأحزاب الكوردية ومامدى الانتقادات التي توجهت لها ».

.
وفي ردّها على سؤالٍ لمراسلنا حول دور الأحزاب الكوردية والانتقادات التي توجهت لها من خلال وسائل الإعلام أجابت قائلةً « كما للكل رأي في أدائنا و خطابنا و مواقفنا ، فإنّ من حقنا المفترض أن ندلي بما نعتقده صحيحاً ، و هذا لن يعني بحال أننا مع إقصاء أي طرفٍ كان في أي عملية حوارٍ سوريٍّ – سوري ، القصد منه التشارك فيما يعني السوريين حميعا ً .

.
وتعليقاً على إمكانية اعترافهم بالأحزاب الكوردية قالت إبراهيم « لسنا الجهة التي تعترف أو لا تعترف ،فالباب مفتوحٌ للجميع بأن يعمل وطنياً ضمن البوابات التي يراها مناسبة و للشارع أن يفرز ، و يقرر حقيقة الدور و المنهج و الرؤى و أحقيتها .

.
«شكل الحل للقضية الكوردية في سوريا والمطلب الأمثل الذي يمكن الحصول عليه»

.
أشارت رئيسة حزب الشباب للبناء والتغيير أنّ حقوق الكورد يجب أن يضمنها القانون والدستور بحيث يتوافق عليه كل السوريين ، فتقرير بعض الكورد لآليات الحل يعني بالنتيجة إقصاء الأنساق الكوردية الأخرى وبذات الوقت إقصاء المكون السوري الآخر ،

واختتمت  بروين إبراهيم حديثها لشبكة كوردستريت الأخبارية مشيرة إلى أنّ حقوق الكورد السوريين هي حقوق وطنية بامتياز لذا يجب أن نتوافق عليها وطنياً .

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: