محرك البحث
ترامب يعلن بَدْء العملية العسكرية في سوريا.. وهذه هي المواقع المستهدَفة
حول العالم 14 أبريل 2018 0

كوردستريت || آشتي محمد

.

 
شنّت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا صباح اليوم السبت ضرباتٍ صاروخيةً على مواقع للنظام السوري قرب العاصمة دمشق، بالإضافة لمواقع متفرقة أخرى في عموم سوريا، بالتزامن مع إعلان الرئيس اﻷمريكي دونالد ترامب بَدْء عملية مشتركة مع كل من بريطانيا وفرنسا..

.

وبحسب بيان صادر من وزارة الدفاع الروسية ان هناك مواقع عسكرية ومدنية في سوريا تعرضت لأكثر من 100 صاروخ مجنح بينها صواريخ “جو-أرض” أطلقتها القوات الجوية والبحرية الأمريكية والبريطانية والفرنسية.

.
وأضاف البيان بانه شارك بما سماه ” العدوان” سفينتان حربيتان أمريكيتان متواجدتان في البحر الأحمر وقاذفات استراتيجية أمريكية B-1B أقلعت من قاعدة التنف جنوب سوريا.

.

ولكن أياً من الصواريخ التي تم اطلاقها من قبل الولايات المتحدة وحلفاؤها، لم يخترق منطقة مسؤولية الدفاعات الجوية الروسية التي تحمي القاعدتين في حميميم وطرطوس.

.
والدفاعات الجوية السورية التي تصدت للهجوم الثلاثي هي منظومات إس-125 وإس-200 و”بوك” و”كفادرات”، التي صنعت في الاتحاد السوفيتي قبل أكثر من 30 سنة.

.
وذكرت مواقع موالية للنظام السوري ووكالات أنباء أن الضربات استهدفت في دمشق مركزي البحوث العلمية في برزة وجمرايا، ومطار المزة، ومطار الضمير، واللواء 41 قوات خاصة، والحرس الجمهوري لواء 105، وقاعدة الدفاع الجوي بجبل قاسيون، ومواقع عسكرية في القلمون الشرقي، ومنطقة الكسوة، ومحيط مطار دمشق.

.
وفي حمص استهدفت الضربات مستودعاً لقوات النظام السوري غربي المدينة، ومطار حماة العسكري ومواقع تابعة للميليشيات اﻹيرانية في إزرع بمحافظة درعا جنوب البلاد، كما استهدفت مقرات للحرس الجمهوري في حلب.

.
وأعلنت وزارة الدفاع البريطانية أن 4 طائرات تورنادو شاركت في الضربة، كما نقلت رويترز عن مسؤول أمريكي قوله: إن طائرات ميراج فرنسية وتورنادو بريطانية وقاذفات بي-1 أمريكية شاركت في الضربات التي اشتملت على صواريخ توماهوك أطلقت من 3 مدمِّرات هي بورتر وكوك وهيغينز.

.

وقالت وزارة الدفاع اﻷمريكية: إن فرنسا وبريطانيا وأمريكا قررت تدمير البنية التحتية للسلاح الكيميائي للنظام السوري، كما أعلنت بعد بَدْء الضربات بوقت قصير نهاية الموجة اﻷولى منها، مؤكدة أن استمرارها يعتمد على ما إذا كان اﻷسد سيعود لاستخدام الأسلحة الكيميائية.

.
واكد عضو مجلس الشيوخ الأميركي بيرني ساندرز: بان ضربات ترامب على سوريا غير قانونية وغير مصرح بها من الكونغرس

ومن جهته اعلن رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو اليوم السبت تأييده للضربات العسكرية التي تقودها واشنطن ،ولندن ،وباريس ضد مواقع أسلحة كيماوية لنظام الأسد.

.

وقال ترودو في بيان عبر صفحته الرسمية بـ”فيسبوك”، إن بلاده تؤيد قرار الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا باتخاذ إجراءات ضد قدرة نظام الأسد على إطلاق أسلحة كيماوية ضد شعبه.

.

ومن جانبه رحبت   وزارة الخارجية التركية بالعملية العسكرية التي نفذتها كل من أمريكا وفرنسا وبريطانيا واعتبرته “رد في محله”.

.

وقالت الخارجية التركية  في بيان لها إن الضربات “ترجمت مشاعر الضمير الإنساني بأسره في مواجهة الهجوم الكيماوي على دوما..

.

والجدير بالذكر وبحسب الاعلام الرسمي   ان رئيس النظام السوري  بشار الأسد أعلن  وصوله الى مكتبه في القصر الجمهوري صباح اليوم ويمارس عمله في مكتبه بشكل اعتيادي بعد الضربة الثلاثية التي شنتها فجر اليوم كل من فرنسا وبريطانيا وامريكا

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
اشترك بالنشرة البريدية للموقع

انضم مع 98٬359 مشترك

http://www.kurdstreet.com/
إحصائيات المدونة
  • 294٬208 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: