محرك البحث
” عبدالسلام أحمد ” لكوردستريت : قيادة الأسايش والجهات الإدارية في تل ابيض تتحمل جانباً من المسؤولية في الحادثة الأخيرة …
ملفات ساخنة 02 مارس 2016 0

كوردستريت – روج أوسي /
.
في لقاء لمراسلة شبكة كوردستريت الاخبارية ” روج أوسي ” مع العضو القيادي في حركة المجتمع الديمقراطي ” عبدالسلام أحمد ” حول ما استجد مؤخراً على الساحة الكوردية والسورية .
.
فالبنسبة للجهة التي تتحمل المسؤولية عن دخول داعش لبلدة تل أبيض مؤخراً صرح ” أحمد ” لكوردستريت بأنّ ماحدث في تل أبيض هو قريب من السيناريو الذي جرى في كوباني العام الماضي ، التنظيم الإرهابي يستفيد من الثغرات الأمنية وبقايا خلاياه في المنطقة , وكذلك الدعم التركي لهذه المجموعات ليس بخاف على أحد ، وقد أعلنت قيادة وحدات حماية الشعب أن الهجوم جاء من محورين أحدهما جاء من الأراضي التركية ، والآخر من الرقة ومحيطها ، مشيراً إلى أن قيادة الأسايش والجهات الإدارية في تل أبيض تتحمل جانباً من المسؤولية ، إذ يرى ” أحمد ” أنه كان من الواجب عليها أخذ الاحتياطات الكافية في ظل التهديدات التي تتعرض لها مناطق الإدارة الذاتية من تركيا والمجموعات الإرهابية , ومن المفروض توقع حدوث هكذا أعمال إرهابية من الدواعش ” على حدّ تعبيره “.
.
وفيما إذا يتوقع القيادي الكوردي نجاح الهدنة المعلنة في سوريا فقد عبر عن شكوكه بأن وقف إطلاق النار سيستمر طويلاً , سيما وأن جبهة النصرة والدواعش وبعض الفصائل المرتبطة بها مستثناة من ذلك ، وهذه المجموعات منتشرة في مناطق جغرافية واسعة في سوريا , وهناك تداخل بين المساحات التي تسيطر عليها هذه المجموعات , والتي تتدعي بإنها جيش حر ، لابل أن جبهة النصرة التي تسيطر على كامل مدينة إدلب تشكل رأس الحربة في جيش الفتح الذي ينضوي تحت لوائه العديد من الكتائب المصنفة من قبل تركيا على أنها معتدلة ، لذلك فالاتفاق ” حسب رأيه ” هش وهو معرض للإنهيار في أية لحظة , وقد شهد اليوم الأول خروقات عديدة ، كما أن المدفعية التركية , ومن وراء الحدود قدمت الدعم الناري للدواعش , الذين هاجموا تل أبيض عبر حدودها ،وأعلنت صراحة بإنها غير ملتزمة بالهدنة .
.
وحول موقفهم من ما تطرحه روسيا من فكرة الفيدرالية كحل لروسيا فقد أكد ” السياسي الكوردي ” لكوردستريت أنّ أنجع النظم في العالم هي التي اعتمدت النظام الفيدرالي في الإدارة والحكم والإدارة الذاتية الديمقراطية تعريفاً , ولجهة الصلاحيات تعد شكلاً متقدماً من الكونفدرالية , مشيراً أن ما طرحه الروس يعاش واقعاً اليوم في مناطق الإدارة ووأنهم يعملون على تطويره ، والنظام الأنسب الذي يتوافق لرؤيتهم في سوريا المتعددة الشعوب والأديان والمذاهب هو النظام الفيدرالي ، ولم يعد من الممكن القبول بالعودة للدولة المركزية التي أثبتت فشلها ” على حد قوله “.
.
وبخصوص تقييمه للوضع في المناطق الكوردية فأشار ” القيادي في تف – دم ” إلى أنه رغم حالة الحصار الإقتصادي المفروضة على المناطق الكردية وإغلاق المعابر الحدودية , والصعوبات التي يعانونها في تأمين مستلزمات العيش والحياة والهجمات التي تتعرض لها من الجماعات الإرهابية بدعم الحكومة التركية والتهديد المباشر بالتدخل والقصف اليومي بالمدفعية التركية على مناطق الإدارة الذاتية ، إلا أنها تعد أكثر المناطق استقراراً في سوريا ، وتشكل اليوم نموذجاً للإقتداء في بقية المناطق ” حسب وصفه ” .

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
اشترك بالنشرة البريدية للموقع

انضم مع 98٬350 مشترك

http://www.kurdstreet.com/
إحصائيات المدونة
  • 291٬434 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: