محرك البحث
فتح باب التطويع في قوات جيش الثوار والقيادي ابو عراج يبين الدواع والاسباب في التقرير.

كوردستريت تقرير خاص ||

سيدا احمد. 

المرأة اضطهدت منذ زمن الجاهلية ولم تنل أجزاء من حقها المشروع والبشري وحتى هذا الزمن وبأنه آن الأوان أن تحصل على جميع حقوقها لأنَّ المرأة نصف المجتمع منذ زمن الصحابة رضوان الله عليهم فكانت تشارك بالحروب وتضمد جراح المصابين وتطهو للمقاتلين الطعام وكانت المرأة لها دورٌ فعال في التاريخ ايضاً كزنوبيا التي حكمت ممكلة بأكملها ولكنه بتقدم الأيام بدلاً من أن يتطور المرأة لتنال حقوقها عادو بها إلى الخلف لتصبح ربة منزل فقط لا غير ونحن كمجتمع شرقي لا نهتم بالمرأة دائماً حقها مهضوم في جميع مجالات الحياة وحتى في المنزل حسب وصفه.

وتابع ابو عراج بإنه آن الأوان لأن تنال المرأة حقها الكامل وبشكل غير منقوص فلها ان تدخل جميع المجالات وفي الحروب والقتال حتى فإنهم كقوات جيش الثوار مرو بتجارب المرأة المقاتلة بصفوف قوات سوريا الديمقراطية التي كانت مثالاً لكل مقاتل فكانت بالصفوف الأولى دائماً بكل المعارك وآخره خوضهم معاً معارك في حملة تحرير الرقة والتي كانت تسطر أروع الملاحم وتخوض اشرس المعارك حسب تعبيره.

واضاف بانه ولكي يبنو مجتمع ديمقراطي يجب أن تدخل المرأة في جميع مجالات الحياة وذلك للحاجة الملحة والظروف التي يمرون بها يجب أن تقف المرأة بجانب الرجل وذلك لرغبة بعض الرفيقات من المكون العربي من جميع المحافظات للإنضمام إلى قوات جيش الثوار قررو فتح باب الإنضمام للإناث الراغبات بالإنضمام.

واختتم ابو عراج بان التطوع يكون وفقط الشروط المعلنة ضمن البيان الرسمي وليكونو مثلاً للديمقراطية حيث سيكون هناك دورات تدريبية عسكرية، سياسية، فكرية، عقائدية، علمية ولياقة بدنية على يد مدربين ومدربات محترفين.

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 251٬231 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: