محرك البحث
كوباني: بعد سبعة وعشرين عاما من الثأر .. القصة تنتهي بالمصالحة.

 

كوردستريت – بيريفان أحمد
.

انتهت قصة ثأر اليوم 10/ديسمبر في إحدى أكبر عشائر مدينة كوباني عشيرة “كيتكان” وفرع “القريش” والتي أدت لمقتل ثمانية أشخاص خلال هذه الأعوام، أربعة أشخاص من عائلة “عبدو حسى” وأربع من عائلة “محمد بلو” بالمصالحة بين الطرفين.

.
وجرت المصالحة بين هاتين العائلتين بحضور شخصيات وطنية ودينية ووجهاء ورؤساء العشائر الكوردية والعربية من مدينة منبج وتل أبيض وبلدتي صرين والشيوخ، بالإضافة إلى الشخصيات السياسية للأحزاب الكوردية ورؤساء الهيئات في الإدارة الذاتية ومجلس منبج المدني والعسكري ولجنة الصلح التابعة للإدارة الذاتية في كوباني.

.
وتمت المصالحة في مقر الهيئة التنفيذية، وألقيت فيها العديد من الكلمات عبروا من خلالها بفرحتهم باتمام هذه المصالحة، وكما ألقى الشيخ “شلال أحمد شلال” كلمة العشائر العربية في المنطقة، بالإضافة إلى الكلمة الدينية التي ألقاها الشيخ “عبدالرزاق كالو” من مدينة منبج.
.

الجدير بالذكر إن قصة الثأر تعود إلى خلاف شخصي بين رجلين من هاتين العائلتين، والتي عجز وجهاء العشائر من حلها خلال كل الفترة السابقة.

.

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: