محرك البحث
مصادر تتحدث عن انسحاب القوّات الروسيّة من تل رفعت باتجاه مناطق سيطرة النظام والخارجية الروسية توجه الدعوة ل 1600 شخص لحضور مؤتمر سوتشي
ملفات ساخنة 25 يناير 2018 0

كوردستريت – روكن احمد

 
أفادت مصادر  اعلامية   تابعتها شبكة  كوردستريت أنّ القوّات الروسية التي انسحبت في 20 من الشهر الجاري من “عفرين” وتمركزت في مدينة “تل رفعت” قامت بالانسحاب مرة أخرى لكن باتجاه مناطق سيطرة النظام في حلب .

هذا ولم تفسّر المصادر أسباب الانسحاب إلا أنّها أكّدت أنه تزامن مع تحرُّكات عسكرية للجيشين السوري الحرّ والتركي.

في الوقت ذاته أكّدت تلك المصادر أنّ المدفعية التركية بدأت قبل ظهر اليوم  الخميس   باستهداف مواقع تمركز وحدات الحماية الكردية – YPG في الأطراف الشمالية لمدينة “تل رفعت” بالإضافة لقريتَيْ “دير جمال والخريبة”.

وبحسب المصادر ذاته  أنه إلى الآن لا يوجد أي تحرُّك بريّ للجيش السوري الحر أو التركي يُنبئ بقرب اقتحام المنطقة إلا أنّ تل رفعت والقرى العربية هي من ضِمن المناطق المخطّط للدخول عليها ضِمن عملية “غصن الزيتون”.

 

وفي سياقٍ متّصل أعلنت الخارجية الروسية عن إرسالها ١٦٠٠ دعوة لحضور مؤتمر سوتشي. كما صرّحت الخارجية الروسية أنّ إعلان أمريكا بقائها عسكريّاً في سوريا دون سقف زمني يخالف القانون الدولي ولا يصبّ في حلّ الأزمة السورية.

يُذكر أن روسيا أعلنت قبل أشهر عن بقاء قواتها الجوية والبحرية بمطار حميميم وقاعدة طرطوس البحرية لمدة تزيد عن ٥٠ عام.

.

وبحسب وكالة رويتزر عن نائب رئيس وزراء تركيا إنشاء منطقة آمنة بدلاً من عملية عفرين ليس خياراً ، ووفقاً لوكالة سبوتينك الروسية مقتل عنصرين من قوات سوريا الديمقراطية يحملون الجنسية الأمريكية بغارةٍ جويّةٍ تركية استهدفت محيط عفرين .

.

يُشارُ إلى أنّ عمليّة عسكريّة مشتركة بين الجيشين السوري الحرّ والتركيّ بدأت قبل أيّام وسُمِّيَت ب “غصن الزيتون” وتمّ خلالها السيطرة على عدّة قرى وتلال في نواحي راجو وبلبل وشرّان وجنديرس .

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
تابعونا على تويتر
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: