محرك البحث
ملف فهد الفربج يعود للواجهة واتهامات بتصفيته مثل عصام زهرالدين .
حول العالم 12 أبريل 2018 0

ملف فهد الفربج يعود للواجهة واتهامات بتصفيته مثل عصام زهرالدين .

كوردستريت نيوز : وكالات

عادت قضية وزير دفاع النظام السابق “فهد الفريج” لواجهة ملف التساؤلات الموجهة لقيادة عمليات النظام، بعد ان اختفى الأخير منذ مطلع العام الجاري وتمت إقالته غيابياً وبدون أية توضيحات.

“الفريج” الذي شغل منصب وزير دفاع النظام منذ عام الـ 2012، كان آخر ظهور فعلي له أواخر العام 2017 عندما التقى بالعميد “سهيل الحسن” في شريط مصور نقلته وكالة “سانا” ومصادر إعلامية أخرى تابعة للنظام حينها، إلا أنه اختفى بعد ذلك ولم يعد له أي ظهور على الشاشات.

وعلى الرغم من نشر العديد من الفيديوهات الأخرى له، خلال لقاء قائد الإمام الباقر تارة وأثناء جلسة لمجلس الشعب تارة أخرى، اتهمت جهات عدة النظام السوري بتصفيته على غرار “عصام زهر الدين” قائد مطار دير الزور العسكري ورئيس فرع الأمن العسكري في ذات المحافظة، حيث تحول “زهر الدين” في آخر فترة له إلى “بطل قومي” وأصبح ذو نفوذ واسع وهو ما فسره كثيرون على انه كان سبب قتله، مشيرة إلى أن جميع الأشرطة المنشورة على مواقع التواصل (قديمة) ويعود بعضها لمطلع الـ 2017.

تاريخ اختفاء الفريج يعود بالتحديد للفترة التي تمكنت فيها المعارضة من حصار إدارة المركبات العسكرية في حرستا في الغوطة الشرقية أواخر شهر يناير/كانون الثاني الماضي، حيث وبعد إقالته من قبل النظام وتعيين “علي عبد الله أيوب” بدلاً عنه، انتشرت معلومات عن حصار “الفريج” داخل إدارة المركبات، ما يعني أن أعلى رتبة عسكرية تحت رأس النظام مباشرة كانت في مرمى نيران المعارضة مباشرة، فهل قُتل “الفريج” داخل أسوار الإدارة؟! أم تمت تصفيته أثناء توجهه إلى الغوطة؟!، أم أن (سيناريو) خفي خطفه من الوجود كما خطف من قبله العديد من الشخصيات السياسية والعسكرية

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
تابعونا على تويتر
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: