محرك البحث
منال حسكو ل” كوردستريت” اعتقال عبدالرحمن آبو جريمة مستقصدة لاتقلّ بشاعة عن خيانة الوطن
ملفات ساخنة 13 يوليو 2018 0

كوردستريت || فنر محمود

.
اعتبر السياسي الكوردي منال حسكو أمر اعتقال قياديي الأحزاب جريمةً مستقصدة ،لاتقلّ بشاعةً عن خيانة الوطن .

جاء ذلك في حديث خاص أدلى به السياسي الكوردي منال حسكو لشبكة كوردستريت الأخبارية ،مضيفاً أنّ اعتقال عبدالرحمن آبو عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكردستاني بهذه الطريقة التعسفية من دون وجه حق ودون الإدلاء بمكان تواجده جريمةً مستقصدة ، مشيراً أنّ الدلائل تتوجه بإمكانية تسليمه للنظام السوري ،

ومضى بالقول« أمر تسليمو آبو للنظام لا يعني الكثير لأنه لا فرق بين النظام وأدواته، وال pyd هو أحد أذرع النظام الأمنية في المناطق الكوردية وبمعنى آخر هم فرع عسكري كانت مهمته قمع الشعب الكوردي ”على حدّ وصفه”.

.
«هل سيقوم الديمقراطي الكردستاني باعتصامٍ أو ماشابه بعد مرور عامٍ كامل على اعتقال آبو دون معرفة مكان تواجده»

.
وفي ردّه على سؤالٍ لمراسلنا خول ماسيقوم به الديمقراطي الكردستاني إزاء اعتقال آبو وإطالة مدة الاعتقال أجاب قائلاً « أعتقد أنّ الاعتصامات والمظاهرات لن تفيد كثيراً لأنّ المسألة باتت أكبر من ذلك ، الخطوة التي أراها هي لا يمكن وتحت أي عنوان الجلوس والحوار مع حزب ال pyd دون الكشف عن مصير كل المختطفين الكورد وليس فقط عبدالرحمن آپو.

.
مضيفاً إلى ذلك الاعتراف الصريح عن مسؤوليتهم ابتداءًمن زجّ شبابنا في معارك لم تخدم سوى النظام وصولاً لارتكاب المجازر بحق العوائل الكورد( من تهجير واختطاف ) فأي حوار دونما محاسبة يعتبر شراكة معهم في ”الجريمة” حسب وصفه .

وتعليقاً على الوضع السوري أكد السياسي الكوردي «أنّ الوضع بشكل عام قد أصبح رهينة اتفاقيات ومصالح” روسية وأمريكية” من جهة و أمن إسرائيل من جهة ثانية، لهذا قد يكون من المستحسن أن ننتظر إلى بعد السادس عشر من هذا الشهر وما يتمخض من اجتماع ”بوتين وترامب” قد نرى بوادر الخطوات الأولى لخارطة الطريق في سوريا .

.
ومضى بالقول« بخصوص الوضع الكوردي لحد اللحظة ليست هناك أي بوادر إيجابية لتوحيد الصف الكوردي” الحركة السياسية” ويعود ذلك إلى تسلط قنديل على القرار السياسي وتنصيب أنفسهم ”كإله أوحد”، وواقعهم مغاير تماماً لأي تطلع كوردي فهم ليسوا سوى أدوات لقمع تطلعات الشعب الكوردي .

.
واختتم السياسي الكوردي حديثه لشبكة كوردستريت بالحديث عن موضوع إزالة الصور قائلاً « إنّ الموضوع حسب نظرتي يعود إلى عدم تحمّل المدن والبلدات والشوارع لرفع صور صنمين (الأسد وأوجلان ) وفي النهاية ستكون الكفة راجحة أكثر لرفع صور الأول والذي سلّمهم روج آفا كوردستان وذلك غير خافي على أحد .

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
فيسبوك
اشترك بالنشرة البريدية للموقع

انضم مع 98٬350 مشترك

http://www.kurdstreet.com/
إحصائيات المدونة
  • 291٬434 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: