محرك البحث
وزير الداخلية التركي: هجوم “سوروج” في ولاية اورفا كان مدبراً
حول العالم 15 يونيو 2018 0

كوردستريت|| وكالات

.

قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إن الهجوم الذي استهدف مساء الخميس، أنصاراً لحزب “العدالة والتنمية” في قضاء “سوروج” بولاية شانلي أورفة جنوب شرقي البلاد، “كان مدبراً وتم التحضير له مسبقاً”.

.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها صويلو، لمراسل الأناضول، فيما أكد أن الجهات المختصة تجري تحقيقاً مفصلاً حول الواقعة.

وأوضح صويلو، أن أحد أشقاء برلماني في “العدالة والتنمية” توفي في الحادث، فيما أصيب شقيقه الآخر وعدد من أقربائه بجروح.

ودعا وزير الداخلية التركي، بالرحمة للضحايا، وقدم تعازيه إلى ذويهم.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت ولاية شانلي أورفة، مقتل 4 أشخاص، وإصابة 8 آخرين بجروح، في هجوم استهدف أنصار حزب العدالة والتنمية في سوروج.

.

وأوضح بيان أصدره الولاية أن اشتباكًا وقع اليوم، أثناء زيارة أجرتها مجموعة من أنصار وكوادر حزب العدالة والتنمية، بينهم النائب البرلماني، إبراهيم خليل يلدز، لعدد من المحلات التجارية في سوروج.

من جانبه، قال بهاء الدين يلدز، رئيس فرع العدالة والتنمية في الولاية، للأناضول، إن مسلحين من أنصار “حزب الشعوب الديمقراطي” المعارض، شنّوا الهجوم.

.

الأناضول

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
تابعنا على شبكات التواصل
تابعونا على تويتر
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: