محرك البحث
أردوغان : لولا الدعم الروسي والإيراني لما بقي بشار الأسد في السلطة
حول العالم 18 يناير 2022 0

كوردستريت || وكالات 

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إنه “لو انسحبت روسيا من سوريا، لم يكن ليبقى بشار الأسد”، وأن “ما يحافظ على بقائه هو الدعم الروسي والدعم الإيراني”.

وأضاف “أردوغان” في تصريحات أدلى بها أمام الصحفيين في أثناء عودته من جمهورية ألبانيا أن تركيا “لا يمكن أن تتجاهل وجود القواعد الروسية والأميركية والمنظمات “الإرهابية”  في أجزاء واسعة من سوريا”، وفق ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية.

كما ذكر أن “المنظمات الإرهابية تلقت، وما زالت تتلقى، دعماً كبيراً من الولايات المتحدة الأميركية”، مؤكداً أن “تركيا لا يمكنها التغافل عن ذلك أيضاً”.

وأردف:”قلنا ذلك باستمرار للرئيس بايدن خلال لقائنا، كما ذكرناه لترامب وأوباما، قلنا لهم جميعاً: أنتم تدعمون المنظمات الإرهابية”، مشيراً إلى أن “قوات التحالف في العراق وسوريا قدمت آلاف الشاحنات المحملة بالأسلحة والذخيرة لهذه المنظمات الإرهابية”.

وأضاف: “يقولون انسحبنا، سننسحب، نحن لا نقدم الدعم للمنظمات الإرهابية، إنهم لا يقولون الحقيقة”.

153


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: