محرك البحث
أخر الأخبار
أزمة المياه والكهرباء من جديد في مدينة قامشلو

كوردستريت تقرير خاص |

نازدار محمد 

يرتبط وصول المياه الشرب إلى المنازل المواطنين في قامشلو بوجود الكهرباء، فمعظم البيوت بحاجةٍ إلى مضخّاتٍ تعمل على سحب المياه إلى خزانات المنازل
وبسبب موجة الحر الشديدة  التي اجتاحت مناطق روج افا الى انقطاع الكهرباء والتوقف المتكرر للمولدات الخاصة بسبب الاعطال التي تصيبها من شدة الحرارة وكما أن الماء يتوفر لحوالي 3  أيام، ومع انها حاجة يومية ويستهلك كثيراً في الصيف

أسعد محمود أحد سكان مدينة قامشلو في حي الهلالية اكد لشبكتنا  منذ أسبوع و نحن بدون ماء ونضطر لشرائها  من الصهاريج العابرة ومع اننا لا نعرف مصدر هذه المياه هي صالحه للشرب أما لا.
واضاف أسعد ان الكهرباء النظامية أيضا لانراها اما بالنسبة لمولدات الحارة ضعيفة جدا بحيث لا يعمل اي شيء.

السيدة نجاح أحمد  أكدت من جانبها لمراستلنا في قامشلو أننا لم نعد نتحمل الوضع في ظل إرتفاع الدرجات الحرارة. وأنقطاع الماء والكهرباء مما  ادى الى انتشار الأمراض وعلى أثر ذلك اصيب ولدي الذي بلغ ربيعاً من عمره وهو مصاب بألتهاب أمعاء ومنذ اسبوع و نحن بالمستشفى ونحتاج حل لهذه المشكلة.
 

وقد سجلت درجات الحرارة معدلات مرتفعة، خلال اليومين الماضيين في مختلف المناطق السورية، إثر مرتفع جوي ضرب المنطقة ويتوقع أن يستمر للأيام القليلة المقبلة، أدى ذلك إلى وقوع حالات من الإغماء والوفيات نتيجة إصابات بضربات شمس
وبذلك يلجأ الأهالي في هذه الأيام، إلى المسابح بالرغم من تلوثها لكنها الحل الوحيد لتجنب الاوضاع في هذه الصيف.

نازدار محمد



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: