محرك البحث
أكرم حسين : الثورة السورية في 2011 فاجأت الجميع
احداث بعيون الكتاب 18 يوليو 2021 0

كوردستريت || آراء وقضايا 

فاجأت  السورية عام ٢٠١١ الحركة الكردية السورية ، بانطلاقتها ، وطوال السنوات العشر الماضية لم تتمكن فصائلها واحزابها من مراجعة ادبياتها وخطابها ، وخاصة بعد ان تصدر ب ي د المشهد العسكري ، وباتت له “ادارته الخاصة ” التي اشبه ما تكون مركزية ، وذات طابع ايديولوجي وعقائدي ، ولها موقف متشدد تجاه الاخر ، فمارست بحقه القمع والاختطاف ، واودت بالبعض منه الى السجون والمعتقلات كما حدث سابقا ويحصل الان ..!!
كل هذه المستجدات لم تدفع هذه الاحزاب الى الكثير من المراجعات الجادة ، للعديد من المفاهيم والشعارات ك “المشروع القومي الكردي ” و “القضية الكردية هي ارض وشعب “و”ماذا تعني الامة الديمقراطية وسبل تحقيقها “حق تقرير المصير و”القضية الكردية قضية وطنية سورية بامتياز “……الخ وظلت هذه الشعارات دون تفسير -بعيدا عن الميكانيزمات العملية- كاداة لتنظيم وتحشيد انصار هذه القوى والفصائل خلف سكرتارية هذه الاحزاب دون ان ترتقي كي تكون اداة لاستحداث التوازن الحقيقي في علاقات القوى المتشكلة حديثا ، واعادة تصحيح هذا التوازن لصالح الديمقراطية ، والانتخابات ، وحقوق الانسان ، وتحول بذلك النقد تجاه ممارسات سلطات الامرالواقع الى تجاوز للخطوط الحمراء ، يستحق من يقدم عليه الاعتقال والمحاسبة ، و قاد ذلك الى مألات صعبة ، وانعدام في التأثير في صيرورة الاحداث والوقائع العيانية ، التي لم يعد بالإمكان تصحيها او تعديلها بطرق اعتيادية او طبيعية …!!

عن صفحة السياسي( أكرم حسين ) على التواصل الاجتماعي



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 987٬462 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: