محرك البحث
إلهام أحمد تتحدث عن استعداد النظام للتفاوض مع الإدارة الذاتية وموالي للنظام يرد : تم طردهم من دمشق و هناك براميل جاهزة لقسد

كوردستريت || متابعات

.

في تصريحات صحفية مع صحيفة ( الشرق الأوسط ) السعودية تابعتها كوردستريت أكدت رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية، إلهام أحمد، إن دمشق وافقت بوساطة روسية على البدء بمفاوضات سياسية، وإمكانية تشكيل «لجنة عليا» مهمتها مناقشة قانون الإدارة المحلية في سوريا، والهيكلية الإدارية لـ«الإدارة الذاتية» لشمال شرقي سوريا.

.
كما اكدت إن لقاءات عقدت مع موفد روسي في قاعدة حميميم، بتكليف من الخارجية الروسية،

وفي السياق ذاته وصفت ألهام أحمد دور الروسي الوسيط والضامن بالجدي حيث تعهدوا بالضغط عليها للقبول بتسوية شاملة، ووعدت بترجمة هذه الوعود خلال الأيام المقبلة».

.
وأضافت ألهام أحمد انهم بأنتظار تحويل الأقوال إلى أفعال وأشارت إلى إنه يجب معالجة هذه القضايا الشائكة عبر الحوار، وإبعاد المنطقة عن شبح الحروب، وحماية أبنائها الذين عانوا الأمرين من تنظيمات إرهابية كتنظيم داعش و(جبهة النصرة) و(فصائل الجيش الحر) الموالية لتركيا».
وحول استعداد الإدارة الذاتية للمفاوضات مع النظام السوري أكد ألهام أحمد :

.
“أنهم دائماً مستعدين لمرحلة المفاوضات، سواء كانت في جنيف أو مع الحكومة بشكل مباشر، لذلك عملنا على مسودة دستور، وغيرها من اللجان المختصة، ولدينا تصور واضح حول الحل، ويمكن أن يتم الحوار على قضايا منها سهلة مبسطة لفتح الطريق أمام حل القضايا المعقدة، لكن تبقى قضية حقوق القوميات فوق دستورية، وستبقى ملفاً حاضراً على الطاولة بشكل مستمر، وفي كل الأماكن». وزادت أن مكان الحوار ليس مهماً «وما يهم التوصل لتسوية ترضي الشعب السوري، وتلبي طموحاته في التغيير المنشود».

وقالت: «نحن نؤمن بالحل السياسي لتسوية الأزمة السورية، والعمل مع الأمم المتحدة وفقاً للقرار 2254. لن نكون جزءاً من أي مسارات ثانية، سواء كانت «سوتشي» أو «آستانة»، نحن مع عملية السلام في جنيف، بسلاسلها الأربعة، وسنكون جزء من اللجنة الدستورية لكتابة مستقبل بلدنا، والجهود الروسية إذا انصبت بهذا الاتجاه سنكون معها».
وكان عمر رحمون السياسي الموالي للنظام السوري وعلى حسابه الخاص في موقع التواصل الاجتماعي ( تويتر)  قال   ” أن دمشق طردت الإدارة التابعة  ، ولم تعطهم اي شيء سوى الإدارة المحلية ان أرادوا ذلك.

.
وتابع رحمون قائلاً: عليهم (قسد) تسليم كافة الأسلحة الثقيلة والاندماج ضمن الجيش العربي السوري.. والا الجواب سيجدونه من فوهة المدافع.، وتابع رحمون تهديداته قائلا: هناك براميل جاهزة لقسد.

 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: