محرك البحث
أمين عام حلف الناتو من فنلندا: المخاوف الأمنية التي أثارتها تركيا في معارضتها لانضمام فنلندا والسويد للحلف ”مشروعة“
حول العالم 12 يونيو 2022 0

كوردستريت || وكالات 

قال ينس ستولتنبرغ، الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، اليوم الأحد من فنلندا، إن المخاوف الأمنية التي أثارتها تركيا في معارضتها لانضمام فنلندا والسويد للحلف ”مشروعة“، وفق ما ذكرت وكالة ”رويترز“.

وأضاف ستولتنبرغ، الذي يزور الرئيس الفنلندي سولي نينيستو، أنه ”من المهم ملاحظة أن تركيا هي أكثر دول الحلف تعرضا لهجمات إرهابية، وبالتالي يجب التعامل مع مخاوفها بجدية“.

ولا تزال محاولات فنلندا والسويد مستمرة لإثناء تركيا عن رفض انضمامهما إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).

ويوم السبت، قال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن: ”نقلنا توقعاتنا ومطالبنا ومخاوفنا إلى محاورينا السويديين والفنلنديين بشكل واضح وبناء، وبطريقة حازمة للغاية“.

وأضاف في حوار مع وكالة ”الأناضول“، أن أنقرة عبرت بوضوح عن موقفها تجاه وجود تنظيمات، مثل ”حزب العمال الكردستاني“ و ”وحدات حماية الشعب وحزب الاتحاد الديمقراطي بسوريا“، ومؤسسة ”فتح الله جولن“ التي تصنفها تركيا ”إرهابية“، في هذين البلدين.

وتابع: ”شاطرناهم المعلومات والوثائق وهيكلية هذه التنظيمات هناك، وأعربنا أيضا عن وجوب اتخاذ موقف واضح لا لبس فيه ضد الأفراد والمنظمات التي تجمع الأموال وتجند الأفراد لدعم الأنشطة الإرهابية“.

وأشار قالن، إلى أن تركيا لم تتلق حتى الآن ردا ملموسا من الجانب الآخر يزيل المخاوف في ظل استمرار المفاوضات، وأضاف: ”وعليه، لن يكون هناك تقدم دون معالجة مخاوف تركيا الأمنية“.

ومنتصف شهر أيار مايو الماضي، أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن معارضته انضمام فنلندا والسويد إلى حلف شمال الأطلسي.

وأعلن وزيرا خارجية السويد وفنلندا، في وقت سابق، أن البلدين يعتزمان إجراء محادثات مع تركيا في برلين بعد معارضة الرئيس التركي انضمامهما المحتمل.

وقال أردوغان: ”ليس لدينا رأي إيجابي“. وأوضح للصحافيين أنه لا يريد أن يرى ”تكرار الخطأ نفسه الذي ارتكب عندما انضمت اليونان“.

كما اتهم ستوكهولم وهلسنكي ”بإيواء إرهابيين من حزب العمال الكردستاني“، الذي تعتبره تركيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة منظمة إرهابية.

وعندما تتقدم دولة جديدة بطلب الانضمام، يتطلب الأمر موافقة أعضاء الحلف بالإجماع على دعوتها للانضمام.

وأعربت فنلندا سابقًا عن ثقتها في الدعم التركي، حيث قال الرئيس الفنلندي سولي نينيستو بعد لقاء مع أردوغان، مطلع نيسان/أبريل الماضي، إن ”تركيا تدعم أهداف فنلندا“.

282


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك