محرك البحث
أهالي السويداء يطردون وفداً عسكرياً روسياً ويصفوه بالمحتل

كوردستريت || متابعات

.

أكدت مصادر محلية أن مجموعة من أهالي بلدة الثعلة في ريف السويداء الغربي، طردوا وفداً عسكرياً روسياً، بعد انتشار جنوده في البلدة حاملين أسلحتهم .

وقالت هذه المصادر: إن عربتين عسكريتين للقوات الروسية دخلتا إلى بلدة الثعلة في ريف السويداء، قادمتين من درعا، ترافقهما دورية للمخابرات العسكرية السورية، وتوقف الوفد عند مبنى بلدية الثعلة، إذ ترجل جنود روس وانتشروا في محيط المبنى بأسلحتهم.

وأضافت أن مجموعة من أهالي البلدة تجمعوا في محيط مبنى البلدية، وانهالوا بالصراخ على الجنود الروس، ووصفوهم بالمحتلين، كما طلبوا منهم مغادرة البلدة على الفور، و انسحب الوفد من البلدة دون تطور الموقف.

وأشارت المصادر نقلاً عن رئيس بلدية الثعلة قوله : إن الوفد جاء فقط للاستفسار عن الأحداث الاخيرة التي شهدتها السويداء.

ولفتت إلى أنه لا توجد مقرات رسمية للقوات الروسية في السويداء، لكنها عادة ما ترسل وفوداً عسكرية من دمشق ودرعا إلى محافظة السويداء.

وتأتي زيارة الوفد الروسي للمنطقة بعد يومين من احتجاجات شعبية كبيرة شهدتها مدينة السويداء وانتهت بإطلاق نار كثيف على المتظاهرين من قبل قوات النظام السوري ما أسفر عن مقتل اثنين وإصابة آخرين.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: