محرك البحث
إرضاءً لأنقرة ،سيناريو أمريكي جديد في شرق الفرات يقوم على إعادة إحياء لواء ثوار الرقة المنحل ونشر عناصره على خطوط التماس مع تركياً.

كوردستريت || متابعات 

كشفت مصادر خاصة لكوردستريت أن الأمريكيين يسعون للبدء بتطبيق سيناريو جديد في مناطق شرق الفرات يقوم على إعادة تشكيل فصيّل لواء ثوار الرقة المنحل منذ حزيران 2018، ليكون قادراً على الانتشار على خطوط التماس المباشرة مع القوات التركيّة شمالي محافظة الرقة.

وأضافت هذه المصادر أن هذه الخطوة الأمريكية تأتي إرضاءً لرغبة أنقرة بإبعاد الوحدات الكردية بعمق 30 كم داخل الأراضي السوريّة.

وأوضحت أن الضباط الأمريكيين طلبوا من قائد فصيل لواء ثوار الرقة ، أحمد العلوش أثناء جولتهم في مدينة الرقة قبل أسبوع، إعادة تشكيل فصيله، ورفع عدد عناصره ليصل إلى 3000 مقاتلاً في الحدّ الأدنى، على أن تؤمّن واشنطن التكلفة والرواتب الشهرية لهم .

ونوهت المصادر أنه سيكون من شأن هذا السيناريو، إن تَحقّق، إحراج موسكو، وقطع الطريق على مساعيها لإقناع قسد بالانسحاب، وتسليم مناطقها لجيش النظام السوري .

وكان قد تم حل فصيّل لواء ثوار الرقة بعد حاصرت قسد مقرّاته في المدينة في حزيران 2018،  واعتقلت قائده مع ما يزيد عن 300 عنصراً من عناصره، قبل أن تُعاود الإفراج عنه بعد نحو شهر، إثر وساطة أميركية.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك