محرك البحث
إنقطاع التيار الكهربائي مستمر في منطقة آليان و جل آغا

كوردستريت | خاص \ شيروان زهر الدين \
.
يشهد التيار الكهربائي انقطاعاً متكرراً في منطقة آليان وجل آغا  ، إضافة إلى التذبذب في التيار الكهربائي الذي يلحق أضرارا بالأجهزة الكهربائية وسط خسائر وحالة تذمر مرتفعة لدى المواطنين.
.
وفي الوقت الذي تطالب وزارة الطاقة التابعة للإدارة الذاتية المواطنين برسوم الإشتراك التي قيمتها هي 1000 ل.س و ضرورة ترشيد استهلاك الكهرباء بأقصى درجة ممكنة ، فإن المواطنين يتساءلون أين الحلول العملية والمشاريع التطويرية التي يتم الحديث عنها.
.
التاجر خليل أحمد من سكان بلدة جل آغا، تحدث لمراسل شبكة كوردستريت الأخبارية حول تراكم المشكله، وقال: “نحمل الإدارة الذاتية مسؤولية إنقطاع التيار الكهربائي و هذه السياسة تتسبب بخسائر كبيرة للتجار، فنحن نعاني من مشكلتين؛ الأولى في انقطاع الكهرباء، والثانية في الانقطاع اللحظي والذي يتسبب بخسائر أكبر ويحدث مرات كثيرة خلال ساعات النهار”.
.
ويرى المواطن علي عبدو ، أن على الإدارة إما أن تقدم خدمة جيدة أو تترك المسئولية لغيرها، فالوضع لم يعد يحتمل، كما أن هناك عدم عدالة في توزيع ساعات القطع بين المدن والقرى.
.
وبدوه صرح مسؤول في وزارة الطاقة التابعة للإدارة الذاتية فضل عدم ذكر إسمه  قائلاً “إن الأحمال الكهربائية تشهد ارتفاعاً كبيراً خصوصا في مدينة جل آغا بسبب الاستهلاك الكبير للتيار الكهربائي، وأن الشبكة الكهربائية تتعرض للفصل المفاجئ بين الحين والآخر بسبب ارتفاع الأحمال الكهربائية عن الحد الأقصى المتوفر”.
.
ونوه إلى أنه “ونتيجة لهذه الأجواء اضطرت وزارة الطاقة الى العمل على جدولة فصل التيار الكهربائي لضمان توزيعه لكافة المناطق عبر الفصل المنظم لفترة ساعة لكل منطقة”.
.
وشدد على أن سياسية الفصل تهدف إلى تنظيم التوزيع وترشيد استهلاك الكهرباء لكافة المناطق في مدينة جنين.
.
والجدير ذكره أن مدينة رميلان النفطية لم تشهد إنقطاع للتيار الكهربائي منذ بداية الثورة حتى الآن على عكس جميع المدن السورية التي تعاني من الإنقطاع الشبه التام بالإضافة إلى المعاناة الإنسانية المستمرة .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: