محرك البحث
إنقطاع الكهرباء عن الحسكة والقامشلي…والسبب؟؟

كوردستريت_هام/

الدولة التركية  تخفف ضخ مياه «نهر الفرات»
قال المهندس غسان درويش مدير مكتب المؤسسة العامة لنقل الطاقة في الحسكة إن الدولة التركية قامت بتخفيض ضخ المياه في نهر الفرات إلى أدنى مستوى ما أدى إلى انخفاض منسوب النهر بشكل كبير خلال زمن قياسي الأمر الذي جعله يصل إلى مستوى لا يمكن فيه تشغيل عنفات التوليد للطاقة الكهربائية في سد تشرين فتوقفت عن العمل.

وأوضح المهندس درويش أن توقف عنفات التوليد في سد تشرين أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن الحسكة ولا يمكن أن تعمل هذه العنفات إلا بعد ارتفاع منسوب المياه في نهر الفرات إلى المستوى المطلوب حيث لا يرتفع هذا المنسوب حالياً إلا بمقدار 10 -15 سم في اليوم نتيجة انخفاض ضخ المياه في النهر بشكل كبير.

وأشار إلى أن كوادر المؤسسة العامة لنقل الطاقة من إدارة وفنيين وعمال يبذلون أقصى الجهود لتزويد محافظة الحسكة بالطاقة الكهربائية حيث تم مؤخراً إصلاح الشبكة بين المحافظة وسد تشرين بعد قيام ورش الاصلاح ومؤسسة نقل الطاقة بإرسال 120 طن مواد ومستلزمات جواً من دمشق إلى‫#‏مطار‬ القامشلي تتجاوز قيمتها 300 مليون ليرة وتتكون من أبراج وأمراس ومتمماتها إضافة إلى المستلزمات الضرورية لمحطات التحويل.

وبهذه المواد والمستلزمات تم إصلاح خط التوتر 230 ك ف الرابط بين سد تشرين والحسكة ما أدى إلى تزويد المحافظة بالطاقة الكهربائية من مصدر ثان بكمية تتراوح بين 70 و100ميغا الأمر الذي انعكس إيجاباً على تحسين واقع الكهرباء في المحافظة من جهة وخفض ساعات التقنين من جهة ثانية, 

يذكر أن الحسكة كانت قبل الأزمة تتزود بالطاقة الكهربائية من أربعة مصادر بأكثر من 500 ميغا في اليوم انخفضت بسبب أعمال المجموعات الإرهابية المسلحة إلى مصدر وحيد هو محطة توليد السويدية الغازية التي لا تنتج حالياً سوى 60 ميغا في اليوم



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 971٬856 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: