محرك البحث
ارتفاع كبير لأسعار المواد الغذائية والأدوية في كوباني جراء استمرار إغلاق النظام للمعابر في ريف الرقة

كوردستريت || كوباني 

تشهد أسواق كوباني حالياً ارتفاعاً كبيراً في معظم المواد الغذائية والخضار والفواكه والأدوية  حيث قارعت سعر البندورة 3000  ليرة سوريا والبطاطا ب800  ليرة سورية ، وبالاضافة الى ارتفاع باقي المواد وذلك بعد إغلاق قوات النظام السوري المعابر في منطقة الطبقة بريف الرقة.

وأوضحت مصادر محلية لكوردستريت ، أن قوات النظام أغلقت المعابر في الطبقة التي تربط مناطق الإدارة الذاتية بمناطق النظام ، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع أسعار الفواكه والخضار ثلاثة أضعاف ، كما أدى إلى شل حركة الإنتقال بين كوباني وحلب .

وأضافت هذه المصادر، أن استمرار إغلاق المعابر قد يؤدي إلى كارثة انسانية اقتصادية ، بسبب جشع التجار، و فقدان أغلب المواد وخاصة الأدوية ، وارتفاع أسعارها إلى حد لايطاق .

كما سيؤدي استمرار إغلاق المعابر ، إلى انتشار البطالة وإلحاق الأذى بمئات الطلاب والموظفين والمرضى ، الذي يجبرون على السفر إلى حلب لأسباب صحية ووظيفية وتعليمية، وسط غياب الحلول من المعنيين في الإدارة الذاتية

113


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: