محرك البحث
استمرار التوتر بين سكان بلدة الشحيل وقسد ، بعد فشل المفاوضات بين الطرفين .

كوردستريت || متابعات 

أكدت مصادر محلية لكوردستريت ، أن التوتر لايزال يسود بلدة الشحيل في ريف دير الزور الشرقي، وذلك إثر استيلاء قوات سوريا الديمقراطية ” قسد” على عدة منازل لعوائل من أهالي المنطقة وطرد أهلها ، بعد أن قام شبان باستهداف دورية لقسد  قرب منازلهم  انتقاماً لقتل أحد أبنائها.

وأضافت هذه المصادر، أنه جرت مفاوضات بين قسد ووجهاء المنطقةبتسليم الأشخاص الذين أطلقوا النار على الدورية وإغلاق المعبر و تسليم الأسلحة، لكن أهالي المنطقة رفضوا مطالب قسد،ماأدى إلى فشل المفاوضات.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 958٬950 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: