محرك البحث
نسرين شرناخي لكوردستريت : اعلان عن حزب أزادي الكوردستاني في قامشلو يأتي رداً على طغيان الذاتي والحزبي على القومي والوطني
ملفات ساخنة 13 أكتوبر 2015 0

كورد ستريت -روج أوسي

بدعوة من مؤسسي حزب” آزادي الكردستاني ” أقيم اليوم في قاعة المؤتمرات بقامشلو مؤتمر صحفي للأعلان عن تأسيس حزب آزادي الكردستاني.

.

وفي تصريح خاص أكدت  (نسرين شرناخي ) أحد مؤسسي حزب آزادي الكردستاني لشبكة كورد ستريت الإخبارية ، أنهم أسسو هذه الحزب للدفاع عن القضية الكردية وأهدافها الوطنية والديمقراطية.

.

وأشارت شرناخي ، أنهم ثلاثة أحزاب كردية مشتركة مؤلفة من الحزب آزادي الكردي -وحزب اليكيتي الكوردستاني وبعض الكوادر الحزب الديمقراطي الكردستاني الذين أنسحبوا من, pdk-s , بالإضافة إلى العديد من الشخصيات الوطنية والثقافية المستقلة.

.

من جهته قال الدكتور ” نوري كالي “أحد مؤسسي حزب أذادي الكردستاني لكورد ستريت ، بجهود العديد من الأشخاص السياسيين والمناقشات خلال ستة أشهر الماضية ، الى أن توصلنا عن تشكيل ” حزب اذادي كردستاني “

.

وأختتم “كالي “بقوله.. نتمنى أن يمثل هذا الحزب شريحة كبيرة من المجتمع الكردي وأن يلعب دورا أيجابيا في خدمة القضية الكردية وسياستنا الأعتدال والأنفتاح والواقعية على جميع الأطراف بدون استثناء

.

…..وقد صدر بيان بهذا الصدد حاء فيه ..

.

بيان إلى الرأي العام
أبناء شعبنا الكوردي
أيتها القوى الوطنية والديمقراطية

بعد لقاءات وحوارات مكثفة بين العديد من الفعاليات الحزبية والوطنية والثقافية تم فيها تقييم الواقع السياسي والاقتصادي السوري العام والكوردي الخاص والتأكيد على تضحيات شعبنا ونضاله المشروع من أجل تأمين حقوقه القومية والديمقراطية وتحقيق تطلعاته كشعب يعيش على أرضه التاريخية في إطار دولة وطنية حديثة لكل السوريين , وإعتقاداً منا بضرورة وجود حزب كوردي ينطلق من حقيقة الوجود الكوردي التاريخي في سوريا , يمتلك رؤية جديدة ترفض عقلية الاقصاء والتهميش وتبتعد عن المواجهة والتصادم مع التيارات والأحزاب الوطنية والديمقراطية , وتجتهد في تأسيس حالة وطنية ديمقراطية تعمل مع الآخرين من أجل التغيير والتحول الذي يخدم أهداف الانسان الكوردي , ورسم سياسته وتطلعاته القومية والديمقراطية ,فأننا وبعد عقد اجتماع موسع نعلن انطلاق حزب آزادي الكوردستاني الذي يتكون من ( حزب آزادي الكوردي وحزب يكيتي الكوردستاني وبعض كوادر الحزب الديمقراطي الكوردستاني ) الذين انسحبوا من pdk-s بالاضافة إلى العديد من الشخصيات الوطنية والثقافية المستقلة , وتشكيل هيئة قيادية مؤقتة للعمل والتحضير لعقد المؤتمر العام للحزب واعداد وثائقه اللازمة بشكل يتوعب كل التغيرات الحاصلة في الوضع السوري والكوردي وبما يخدم قضية الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان .

.
إن حزب آزادي الكوردستاني يرتكز في سياسته على الثوابت و المنطلقات التالية :

.
1- إن قيام حزب آزادي الكوردستاني في كوردستان سوريا كتجمع كوردي سياسي مدني هو حاجة موضوعية وذاتية بسبب أهدافه الوطنية والديمقراطية ولأنه يأتي رداً على طغيان الذاتي والحزبي على القومي والوطني عبر سعيه لإعادة التوازن بين الجانبين وتقديم قراءة واقعية للمشهد السياسي الكوردي من أجل بناء دولة مدنية ديمقراطية .
2- الاعترف الدستوري بالتعدد القومي كمكونات تاريخية أصيلة , في غطار دولة الحق والقانون , وعلى أرضية سوريا لكل السوريين , بعيداً عن التمييز والاقصاء على أساس العرق أو الدين أو الطائفة أو الجنس .

.
3 – اعتماد مبدأ السلمية والشفافية والعلنية في علاقاته السياسية , وفي مجمل نشاطاته وفعله الميداني .

.
4 – رفض وحدانية التمثيل وعقلية النفي والاقصاء والاستفراد لأنها تؤسس للشطب والالغاء والاستبداد .
5 – اعتماد اللامركزية ف الدولة السورية على أساس فدرالي تعددي ديمقراطي .

.
6 – تكريس ثقافة الانفتاح والتسامح والمحبة في المجتمع وقبول الرأي و الرأي الآخر وإعادة الاعتبار للمواطن .
7 – نبذ العنف وعدم اللجوء إليه نهائياً واعتماد الوسائل السلمية والديمقراطية في العمل السياسي .

.
8 – للشعب الكوردي الحق بتقرير مصيره وفق العهود والمواثيق الدولية ذات الصلة .
9 – ضرورة وقف الحرب الدائرة اليوم في سوريا واعتماد بيان جنيف 1 أساساً للحل السياسيتمهيداً لتحقيق اهداف الثورة في الحرية والكرامة .

.
10 – ابراز دور المرأة والشباب وافساح المجال أمامهما بشكل فعلي للمساهمة في تطوير الحزب والمجتمع .

.

عاش نضال الشعب الكوردستاني من أجل نيل حريته وتقرير مصيره

.
عاش نضال الشعوب من أجل الحرية والديمقراطية

.
قامشلو 13 / 10 / 2015
الهيئة القيادية المؤقتة لحزب آزادي الكوردستاني



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 970٬600 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: