محرك البحث
الآلاف من أهالي مدينة كوباني يستذكرون ضحايا مجزرة “ليلة الغدر”

كوردستريت – بيريفان درويش
.
استذكر اليوم السبت 24/يونيو الآلاف من أهالي مدينة كوباني، وبحضور كافة الهيئات والمؤسسات التابعة للإدارة الذاتية والقياديين في وحدات حماية الشعب والمرأة ومؤسسة عوائل الشهداء الذكرى الثانية لضحايا مجزرة “ليلة الغدر” والتي راح ضحيتها 264 شهيدا من المدنيين والعسكريين والتي قام بها تنظيم “داعش” في الساعة 5 من صباح يوم الخميس 25 / 6 / 2015.

.
وألقيت في مراسم الاستذكار عدد من الكلمات من قبل رئاسة المجلس التنفيذي في كوباني ومؤسسة عوائل الشهداء وكلمة لعوائل بعض الضحايا، وقد قام الأهالي في الساعة السابعة والنصف مساء بزيارة المقبرة الخاصة بهذه المجزرة شمال غرب المدينة وقاموا بإشعال الشموع على قبور ذويهم .

.
يذكر أن هذه المجزرة حدثت بعد أن قام حوالي 80 عنصرا من تنظيم “داعش” بالتسلل من بلدة “صرين” الواقعة جنوبي كوباني ب 35 كلم، والتي كانت تحت سيطرة التنظيم وارتكبوا مجزرة في طريقهم إلى كوباني في قرية “برخباطات” بقتل جميع أفراد هذه القرية 27 شخصا أغلبهم نساء وأطفال ومن ثم توجهوا منها إلى كوباني عبر طرق ترابية وعرة ليرتكبوا أكبر في المدينة وكانت أغلب ضحاياها من الأطفال والنساء والعجزة .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: