محرك البحث
الأكراد يقاتلون متشددين إسلاميين يقتربون من كوباني السورية
ملفات ساخنة 05 أكتوبر 2014 0

مورستبينار (تركيا) / بيروت (رويترز) – قال مسؤول تركي والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن القوات الكردية المدافعة عن مدينة كوباني السورية الحدودية مع تركيا قاتلوا خلال الليل متشددي الدولة الإسلامية الذين يحاولون الاستيلاء على تل يشرف على المدينة في حين شنت طائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة غارات على المتشددين.

وقال بارور محمد علي وهو مترجم مع حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري في كوباني إن مقاتلي الدولة الإسلامية يقصفون تل ميستانور بقذائف الدبابات ومدافع الهون في محاولة للاستيلاء على التل وهو من شأنه تسهيل الوصول إلى المدينة.

وقال علي لرويترز إن القوات الكردية تمكنت من منع مقاتلي الدولة الإسلامية من الاستيلاء على التل.

وأضاف “خلال الليل كانت هناك غارات جوية جديدة. أغاروا ثلاث أو أربع مرات في محيط تل ميستانور.”

كان مقاتلو الدولة الإسلامية قد شنوا هجوما جديدا قبل أسبوعين للاستيلاء على كوباني وهي مدينة كردية في محاولة لتشديد قبضتهم على مساحات من الأرض سيطروا عليها في شمال سوريا والعراق.

لم يكن للغارات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة تأثير كبير في مجال وقف تقدم مقاتلي الدولة الإسلامية نحو كوباني التي تعرف أيضا بعين العرب. وتسبب العنف في لجوء نحو 180 ألف كردي إلى تركيا التي لم تظهر أي بادرة على أنها ستتدخل بشكل مباشر لمجابهة الدولة الإسلامية التي تقترب من حدودها.

وتنظر تركيا إلى الجماعات الكردية المسلحة التي تقاتل في كوباني باعتبارها خصما.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يعمل من بريطانيا عبر شبكة من المتابعين في سوريا إن مقاتلي الدولة الإسلامة استولوا على الجزء الجنوبي من التل وهي أبعد نقطة فيه عن المدينة.

وأضاف أن 11 مقاتلا كرديا و16 مقاتلا تابعين للدولة الإسلامية على الأقل قتلوا في الاشتباكات خلال الليل.

وقال اوجلان إيسو نائب قائد القوات الكردية المدافعة عن كوباني إن الاشتباكات خلال الليل تركزت على التل الذي يقع إلى الجنوب الشرقي من كوباني. وأضاف في اتصال هاتفي أن قوات الدولة الإسلامية تقف الآن على مسافة نحو كيلومتر من كوباني.

* القصف يعبر الحدود دون رد فعل

امتد بعض العنف عبر الحدود. وسقطت في وقت مبكر صباح يوم قذيفة مورتر في الأراضي التركية على بعد نحو 500 متر من خط الحدود بالقرب من قاعدة للجيش التركي في مورستبينار.

وقال مراسل لرويترز إن أصوات الانفجارات في كوباني سمعت عبر الحدود بينما سقطت قذائف في الداخل. ويوم السبت أصيب ضابط تركي بشظية قذيفة يبدو أنها أطلقت من الجانب الذي فيه مقاتلو الدولة الإسلامية كما قالت وسائل إعلامية محلية ومصادر في المنطقة.

وترابط عربتان مدرعتان تركيتان في نقطة العبور يمورتاليك على الحدود على مسافة نحو خمسة كيلومترات الى الغرب من كوباني بينما صوبتا سلاحهما إلى الأراضي السورية لكن لا مؤشرات على تحركات عسكرية تركية كبيرة.

وعادت دبابات تركية إلى قواعدها بعد أن نشرت على الحدود قبل أيام.

وإلى الغرب في سوريا قصفت الطائرات الحكومية بلدات في الريف شمالي حلب التي تحاول القوات السورية استعادتها من مجموعة من جماعات المعارضة.

وفي الأسبوع الماضي حقق الجيش السوري تقدما نحو حلب وسيطر على ثلاث قرى شمالي المدينة وهدد خطوط إمداد قوات المعارضة فيما يمكن أن يكون تحولا كبيرا في الموقف العسكري.

وكثف جيش الرئيس بشار الأسد هجوما في المناطق الغربية كثيفة السكان من سوريا بينما تركز الطائرات التي تقودها الولايات المتحدة على مناطق في الشمال والشرق تسيطر عليها قوات الدولة الإسلامية وتراها دمشق أقل أهمية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن اشتباكات دارت بين الجيش السوري ومقاتلي الدولة الإسلامية حول قاعدة كويريس الجوية في حلب. وشنت الطائرات الحربية السورية غارات يوم السبت حول المطار.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان انه في مدينة الشيخ نجار الصناعية شمال شرقي حلب قاتلت جماعات إسلامية بينها جبهة النصرة القوات الحكومية المدعومة بميليشيات موالية لها ومقاتلين من حزب الله اللبناني

 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬008٬498 الزوار