محرك البحث
الأمم المتحدة تؤكد مقتل أكثر من 80 شخصاً ثلثاهم أطفال وهم في طريقهم من الباغوز إلى مخيم الهول بريف الحسكة.
حول العالم 01 مارس 2019 0

كوردستريت || وكالات

أكدت الأمم المتحدة في بيان لها اليوم الجمعة تابعته كوردستريت، أن أكثر من 80 شخصاً، ثلثاهم أطفال، لاقوا حتفهم منذ كانون الأول الفائت، وهم في طريقهم إلى مخيم الهول بريف الحسكة ،بعد أن هربوا من تنظيم الدولة بمحافظة دير الزور.

وأضاف البيان ، أن هناك تقريراً عن علاج 175 طفلاً بمستشفيات ،من أعراض طبية ناجمة عن سوء حاد في التغذية. كما أن هناك نحو 13 ألف شخصٍ فروا من دير الزور الأسبوع الماضي، ووصل كثير منهم إلى مخيم الهول، مضيفاً أن النزوح الجماعي مستمر في رحلة طويلة وشاقة للغاية.

من جهتها نشرت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الحقوقية، مؤخراً تقريراً حول الوضع الإنساني للمدنيين المحاصرين في منطقة الباغوز بريف دير الزور الشرقي، وقالت :إنها أعدته استناداً إلى أبحاث أجريت في شمال سوريا وتحليل صور الأقمار الصناعية.

.

وأضافت المنظمة أن مغادرة المدنيين الباغوز تبعث على الارتياح، لكن لا ينبغي أن يحجب ذلك حقيقة أن هذه المعركة شُنّت دون اعتبار كافٍ لسلامتهم، مجرد احتمال كونهم عائلات أعضاء تنظيم الدولة، أو متعاطفين معهم لا يعني حرمانهم من الحماية التي يستحقونها .

وأشارت إلى أن عدد المدنيين القتلى بسبب المعارك غير معروف، لافتة إلى أن صور الأقمار الصناعية الملتقطة بين 26 كانون الثاني و9 شباط، أظهرت عمليات دفن جماعي متواصلة في قطعة أرض خالية قرب الطريق الرئيسي وسط الباغوز، منوهةأن التسجيلات الملتقطة عبر الأقمار الصناعية يوم 20 شباط، تظهر سير المئات على طول طريق زراعي صغير في البلدة قرب نهر الفرات.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: