محرك البحث
الإدعاء السويدي يستجيب لأول شكوى جنائية ضد نظام الأسد في سوريا.
حول العالم 17 مايو 2019 0

كوردستريت || متابعات

أكدت مصادر إعلامية تابعتها كوردستريت ،أن سلطات الادعاء السويدية استجابت على وجه السرعة، لأول شكوى جنائية قدمت في السويد بشأن التعذيب في سوريا.

وأوضحت هذه المصادر، أن أربعة من المدعين السوريين البالغ عددهم تسعة – جميعهم من الناجين من التعذيب المقيمين الآن في السويد – قدموا نيسان الماضي أدلة لـ وحدة جرائم الحرب في السويد.

وأضافت أنه في 19 شباط 2019، قدم هؤلاء الشهود – منهم رجال ونساء – شكوى جنائية بموجب مبدأ الاختصاص العالمي  ضد كبار المسؤولين في نظام بشار الأسد.

.

وأشارت نقلاً عن أحد المدعين قوله بعد المقابلات: من المهم للغاية بالنسبة لي أن أشعر أن السلطات السويدية تهتم بألمنا وتساعدنا في تحقيق العدالة. وأضاف آخر: عندما يتم السعي لتحقيق العدالة، لا تضيع، والآن لدينا سبب للتفاؤل، لدينا القوة للمضي قدماً في هذه الرحلة الطويلة جداً”.

ولفتت المصادر، إلى أن الشهود اتخذوا إجراءات قانونية في السويد، بالتعاون مع المركز السوري للدراسات والبحوث القانونية/المحامي أنور البني، والمركز السوري للإعلام وحرية التعبير/المحامي مازن درويش، ومجموعة ملفات قيصر/إبراهيم القاسم، والمنظمة السويدية للدفاع عن الحقوق المدنية، والمركز الأوروبي للحقوق الدستورية وحقوق الإنسان ومقره برلين.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
اشترك بالنشرة البريدية للموقع

انضم مع 199٬831 مشترك

إحصائيات المدونة
  • 535٬773 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: