محرك البحث
الإنترنت طبيب لحل مشاكل البنات ولا يشعرن معه بالحرج
المراة و المجتمع 06 يونيو 2016 0

كشفت إحصائية جديدة عن الخجل الشديد الذي يولد مع الفتيات والنساء الصغيرات في السن، وأن كل امرأة أو فتاة يتراوح عمرها ما بين 18 و24 عامًا تستشعر الحرج في ذهابها إلى الطبيب الخاص لمناقشة أمورها الشخصية، فيما لا نجد هذه العادة لدى النساء فوق الخمسين.
.
وأوضحت الإحصائية أن نحو 83% من النساء والفتيات في هذا العمر لا يرغبن فى زيارة طبيبهن الخاص ويشعرن بعدم الراحة عند التحدث معه عن المشاكل الصحية الخاصة عن الجسد أو الحيض أو مشاكل الجهاز التناسلى والإخراجى وغيرها من المشكلات.
فوجدت الكثيرات منهن الشبكة العنكبوتية “الإنترنت” طبيبًا خاصًا لهن حيث يزُرن المواقع الطبية لمحاولة حل مشكلاتهن بأنفسهن من خلاله.
.
وتوضح النتائج أن 24% فقط من الفتيات يصيبهن التوتر والخجل عند الدخول في مناقشات عن تلك الأمور عبر الإنترنت من خلال مواقع التواصل الاجتماعى أو المنتديات، رغم شعور الواحدة منهن بالإحراج في التحدث مع العائلة أو الطبيب في مثل تلك الأمور.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬322 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: