محرك البحث
البارزاني في واشنطن و كوباني على العربية
آراء وقضايا 07 مايو 2015 0

  ريزان حدو

.

.
 عندما يزور أي مسؤول عربي ، إقليمي البيت الأبيض ترى شعب هذا المسؤول و إعلامه يهللون للزيارة و يعتبرونها نصرا”دبلوماسيا” تاريخيا” .

.
و لكن هذه الحالة لم تتحقق بشكل كامل مع زيارة الكاك مسعود البارزاني لواشنطن .
حيث هوجمت عربيا” و إقليميا”(من البعض ) و لكن الأغرب أن بعض الفيسبوكيين الكورد و منهم من يعتبر نفسه كاتبا” و ناشطا” هاجموا الزيارة بسخافة و تفاهة و حماقة .

.
رغم أن البوادر الإيجابية للزيارة بدت تظهر منذ الآن أي قبل أن يختتم البارزاني زيارته .

.
سأعطي ملاحظتين لمن هاجم زيارة البارزاني و أخص الكورد منهم :

.
1- تزامنت زيارة البارزاني لواشنطن مع قيام قناة العربية الحدث اليوم بتكرار عرض فيديو تحت اسم مشاهد مروعة من الجو لكوباني صورت في 22 أبريل ( نيسان ) .

.
هل هي صدفة أن تعرض اليوم ؟!

.
طبعا” لا . في الإعلام لا يوجد شيء اسمه صدفة . فكل خبر أو صورة أو مقطع فيديو يتم بثه يدرس بعناية للوصول إلى الغاية . و الغاية هنا هي : أولا” رسالة للمشاهد العربي أن الشعب الكوردي هو شعب مظلوم و عان الكثير و ما كوباني التي دمر أكثر من 80 بالمئة منها إلا دليلا” على معاناتهم المستمرة ، أي محاولة من القناة ومن يقف خلفها لكسب تعاطف الشارع العربي مع الكورد . و لا أذيع سرا” إن ذكرت بالعلاقة الطيبة التي تربط البارزاني بالقيمين على قناة العربية منذ سنوات . و كلنا يتذكر اللقاءات الحصرية للبارزاني على قناة العربية مع المذيع اللبناني إيلي نكوزي و التي ساهمت بتعريف العالم العربي على إقليم كوردستان و فتحت آفاقا” اقتصادية و سياسية للإقليم و هاهو البارزاني الآن يجني ثمار حملته الإعلامية الذكية و التي عرف من خلالها كيف يخاطب الشارع العربي و الإقليمي . أما ثانيا” فإن ربطنا بين فيديو العربية عن كوباني المدمرة و الذي تكرر بثه أكثر من خمس مرات خلال ساعات مع زيارة البارزاني لواشنطن لوجدنا أنها إشارة تدل على أنه كما كانت وحدات الحماية الشعبية و البيشمركة و التحالف الدولي شركاء بتحرير كوباني ، ستستمر شراكة هذا الثالوث لإعادة إعمار كوباني . و البارزاني يتابع الزرع بخطوات واثقة و ثابتة بانتظار حلول موسم الحصاد الأكبر

.
2-  معلومة صغيرة الكاك مسعود البارزاني اجتمع في واشنطن مع عدد من السياسيين الكورد ومنهم من هم محسوبين على حزب العمال الكوردستاني  في جو أكثر من ودي للعمل على تفعيل اللوبي الكوردي في الولايات المتحدة الأمريكية و أوروبة .

.
فإلى ( و عذرا”)بعض السذج من الكورد الذين هاجموا الزيارة بأسلوب سخيف  :
أرجوكم كفى كفى كفى

.
تصرفاتكم هذه خارج التاريخ و لا تغن و لا تسمن من جوع كل ما هنالك أنكم بتصرفاتكم هذه جعلتمونا موضع سخرية و تندر الآخرين .

.
ألم تتعلموا من معركة تحرير كوباني و شنكال ؟!

.
كيف اختلطت دماء وحدات حماية الشعب مع دماء البيشمركة .

.
كما تحررت كوباني بوحدتنا ، فإعادة إعمار كوباني بوحدتنا قادم .

.
و الحصاد الأكبر قادم بإذن الله.

.
و لا عزاء للحمقى و لغربان وحدة الصف الكوردي مع حصاد الخس الذي زرعوه



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬007٬824 الزوار