محرك البحث
البيان الختامي للناتو : الأمن والاستقرار في سوريا لن يتحقق ما لم تجر عملية سياسية حقيقية بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.
حول العالم 15 يونيو 2021 0

كوردستريت || وكالات 

أكد البيان الختامي لاجتماع زعماء دول الناتو الذي عقد في بروكسل اليوم على أن الأمن والاستقرار في سوريا لن يتحقق ما لم تجر عملية سياسية حقيقية بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

ودعا البيان إلى وقف إطلاق النار في جميع أنحاء سوريا، وإعادة تفويض الأمم المتحدة لتقديم المساعدات الإنسانية للشعب السوري لمدة 12 شهرا على الأقل.

كما أشار أن الحلف سيتابع تقييمه لتهديدات الصواريخ الباليستية المنطلقة من سوريا.

كما جدد زعماء دول الناتو تقديرهم لتركيا لاستضافتها ملايين السوريين، وقالوا إنهم زادوا إسهاماتهم في التدابير الأمنية من أجل تركيا، واستمرارهم في الالتزام بتنفيذ ذلك بشكل تام.

وعلى هامش الاجتماع عقدت عدة لقاءات جانبية بين رؤساء الدول بحث فيها الملف السوري، وأبرزها لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع نظيره الأميركي جو بايدن، والفرنسي إيمانويل ماكرون.
#تابعونا_النصر_قادم

#obida



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 987٬461 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: