محرك البحث
الحر يفجر مركز قيادة مطار منغ ويدمر مروحية.. وأحرار الشام” تدمر 4 دبابات وتصرع 50 شبيحًا
ملفات ساخنة 24 يونيو 2013 0

كورد ستريت // أكدت مصادر عسكرية في المعارضة السورية للجزيرة أن جيش المهاجرين والأنصار في مدينة حلب فجر مبنى القيادة داخل مطار منغ العسكري، عقب سيطرة المعارضة على جميع مداخله وبواباته.

وأشارت المصادر إلى أن العملية تمت بواسطة عربة مدرعة محملة بأكثر من أربعة أطنان من المتفجرات استخدمت لنسف كامل المبنى.

وبث ناشطون صورا لعناصر النظام وهم يفرون من مبنى القيادة إلى أنفاق داخل المطار عقب سيطرة المعارضة على جميع مداخله وبواباته. وقال مراسل الجزيرة في حلب إن الجيش الحر بدأ فجر اليوم عملية عسكرية للاستيلاء على المبنى الأخير في مطار منغ الذي يتحصن فيه عشرات من ضباط النظام وجنوده.

كما قصف الجيش الحر منطقة الزيوت بمحيط مطار حلب الدولي تمهيداً لشن عملية أكبر على المطار المحاصر منذ نحو ستة أشهر، وفق ما ذكر مراسل الجزيرة. ويقع محيط المطار تحت سيطرة مقاتلي الجيش الحر، الذين لم يحل دون قيامهم باقتحام المطار إلا عدم امتلاكهم لأسلحة ثقيلة كما يقولون.

من جانبه قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 12 على الأقل من أفراد قوات النظام السوري لقوا حتفهم اليوم في تفجير سيارة مفخخة على حاجز عسكري بأحد مداخل مدينة حلب، وأوضح المصدر أن حركة “أحرار الشام الإسلامية”، التابعة لقوات المعارضة نفذت العملية مستهدفة حاجز العود من جهة بلدة خان العسل.
المصدر: الجزيرة نت

تدمير مروحية ودبابة خلال هجمات “للحر” على مطار منغ

دمر الجيش الحر اليوم الأحد دبابة تابعة لقوات الأسد ومروحية عسكرية خلال المعارك الدائرة في مطار منغ العسكري بريف حلب.

‏وقال الجيش الحر:إن مقاتليه قاموا باستهداف مطار منغ العسكري بصاروخ كونكورس؛ ما أدى إلى تدمير دبابة وقتل جميع عناصرها، وذلك ضمن معركة الحسم في الريف الشمالي.

وأكد الجيش الحر مقتل العميد محمد حمود أثناء محاولته الهروب من مطار منغ العسكري عقب التفجيرات التي استهدفت مباني القيادة صباح اليوم.

كما تمكن الحر من تدمير طائرة مروحية مليئة بالذخيرة داخل مطار منّغ العسكري كانت تتهيأ لإخراج الذخيرة وما تبقى من عناصر شبيحة الأسد من داخل المطار.من جهة أخرى, قتل فلسطينيان وأصيب آخرون أمس السبت جراء استمرار عمليات القصف والقنص على مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا من قبل قوات الأسد.

وقالت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا: “إن الفلسطيني محمود صالح قتل إثر إطلاق النار عليه من قبل قناص على أحد الحواجز العسكرية في مخيم الحسينية، بالعاصمة دمشق”.

وأضافت المجموعة في بيان لها أن الفلسطيني فراس زيدان السهلي قتل جراء تعرضه للتعذيب في أحد سجون نظام الأسد.
كما أشارت المجموعة إلى أن مخيم خان دنون جنوبي دمشق تعرض للقصف العنيف ما أدى إلى سقوط عدد من الضحايا والجرحى، فيما استهدفت قوات الأسد مخيم اليرموك بالقذائف المدفعية.
المصدر: المسلم

أحرار الشام” تدمر 4 دبابات وتصرع 50 شبيحًا في خان طومان بحلب
تمكنت حركة أحرار الشام اليوم الأحد من التصدي لقوات الأسد وعناصر حزب الله في مناطق بريف حلب ما أدى إلى مقتل العشرات من الشبيحة وتدمير عدة آليات عسكرية.

وقالت حركة أحرار الشام الإسلامية التابعة للجبهة الإسلامية السورية عبر صفحتها الرسمية على الفيس بوك إن مقاتليها قاموا بدحر قوات الأسد المدعومة بميليشيا حزب الله إثر محاولتهم اقتحام بلدة خان طومان بريف حلب من 3 محاور والاستيلاء على مستودعات التسليح والذخيرة في البلدة”.

وأوضحت الحركة أن المواجهات أسفرت عن مقتل أكثر من 50 عنصراً من القوات المعتدية بالإضافة إلى تدمير 4 دبابات.
المصدر: أحرار برس



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 947٬273 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: