محرك البحث
الحزب الديمقراطي الكوردستاني- سوريا يعتصم تضامنا مع معتقليه والشعارات تندد بالاعتقالات

كوردستريت – آكري عبدالقادر / اعتصم الحزب ‏الديمقراطي الكردستاني – سوريا اليوم الاثنين 12/سبتمبر/2016 تضامنا مع معتقليه لدى قوات “الأسايش” وذلك أمام مقراتهم ومكاتبهم في عدد من المدن الكوردية.

.
حيث جاءت هذه الاعتصامات تنديداً بما سموه  بالممارسات التي تتبعها قوات “الأسايش” في الاستمرار باعتقال قيادات وأعضاء الحزب منذ فترة طويلة ولأسباب” غامضة”، ودون الكشف عن سبب ذلك، فيما رفع في هذا الاعتصامات شعارات تطالب بإطلاق سراح أعضاءه والتنديد بما سموه  بسياسات “حزب الاتحاد الديمقراطي” تجاه المعارضين لسياساته التي وصفوها ب”التعسفية” في إدارة  المنطقة الكوردية، وأيضا تضمنت الإشادة بالدور الريادي لرئيس إقليم كوردستان العراق”مسعود البرزاني” وما وصفوه  ببطولات  قوات البيشمركة بحسب الشعارات التي أطلقها المعتصمون.

.
في هذا الصدد تحدث  “محمد سليمان” العضو في الحزب المذكور  لشبكة كوردستريت قائلا بأنهم اعتصموا اليوم في أول أيام عيد الأضحى المبارك للتنديد بسياسة حزب الاتحاد الديمقراطي، وقوات الأسايش التابعة له وممارساتهم التي وصفها ب”التعسفية” ضد رفاقهم في الحزب، مضيفا بأنها لا تخدم المصالح الكوردية العليا.

.
“سليمان” أضاف القول بأن الوضع الكوردي يمر بمرحلة حساسة، وبأن الوضع في المنطقة برمتها يشهد تغيرات وتحولات كبيرة، وتحالفات جديدة وبأن الأمر يفرض عليهم أن يقوموا بحل جميع الخلافات، والوقوف صفاً واحداً لخدمة قضية شعبهم وآماله، مؤكدا بأن عمليات الاعتقال التي طالت رفاقهم هي محل استنكار وإدانة لهم، وبأنها تخدم العدو بالدرجة الأولى، ملفتا الحديث إلى إنهم لحد الآن لا يعلمون بأي ذنب اعتقلوا على حد قوله.

.
مختتما تصريحه بمطالبتهم حول الكشف عن سبب الاعتقال، منوها بأنه لربما مطلوب منهم أن يقوموا بهذه الممارسات لإعاقة وحدة الصف الكوردي حسب تعبيره.

.
يشار بالذكر هنا إن كل من تيار المستقبل وحزب اليكيتي أعلنوا يوم أمس الأحد في بيان تم نشره على مواقعهما الإعلامية الرسمية بدعوة جماهيرها للانضمام إلى الاعتصام الذي دعا إليه الحزب الديمقراطي الكوردستاني.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: