محرك البحث
الخارجية الروسية : لن نترك مسألة تعزيز القدرات العسكرية لحلف ” الناتو” بالقرب من حدودنا دون رد مناسب.
حول العالم 08 فبراير 2024 0

كوردستريت|| #متابعات 

 

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية” ماريا زاخاروفا” إن بلادها لن تترك مسألة تعزيز القدرات العسكرية لحلف شمال الأطلسي “الناتو” بالقرب من  حدودها دون رد مناسب.

وأضافت زاخاروفا في تصريح صحفي لوكالة نوفوستي، ان موسكو ستتخذ إجراءات دفاعية كافية للتصدي للتهديدات التي يتعرض لها أمنها القومي ، محذرة من تداعيات مناورات حلف “الناتو” المقررة في شمال النرويج وفنلندا والسويد المحاذية لروسيا.

وأكدت، أن النشاطات العسكرية الأخيرة للسلطات النرويجية محفوفة بتصعيد إضافي للتوتر في المنطقة الأوروبية القطبية الشمالية، كما تضر بأمن النرويج نفسها التي تتخلى في الواقع طواعية عن استقلالها وسيادتها.

يشار إلى أنه من المقرر أن يجري الناتو تدريبات في المناطق الشمالية في فنلندا والنرويج والسويد في الفترة من الـ 4 إلى الـ 15 من شهر آذار المقبل ، حيث سيشارك فيها حوالي 20 ألف عسكري من 14 دولة ضمن مناورات المدافع الصامد 2024 التي تعتبر الأكبر منذ نهاية الحرب الباردة.