محرك البحث
الخبير في الشؤون الأمريكية الدكتور” حسين الديك ” لكوردستريت : واشنطن تعمل وفق مصالحها في سوريا، والأكراد هم حلفاء أساسيين لها وتبني سياستها ورؤيتها المستقبلية حيال هذه المنطقة بناءً على توصيات المؤسسات الأمنية والمصالح الأمريكية
ملفات ساخنة 30 أبريل 2020 0 [post-views]

كوردستريت || خاص 

.

أكد المحلل السياسي  الفلسطينى والخبير في الشؤون الأمريكية الدكتور” حسين الديك ” في تصريح خاص لكوردستريت ، أن واشنطن تعمل وفق مصالحها في سوريا، والأكراد هم حلفاء أساسيين لها ، وبالتالي تضع واشنطن سياستها ورؤيتها المستقبلية حيال هذه المنطقة بناءً على توصيات المؤسسات الأمنية والمصالح الأمريكية لاسيما وكالة الأمن القومي، والاستخبارات الأمريكية.

.
وأضاف الديك ، أن كل التقارير في العام السابق، كانت تدعو الى دعم الأكراد، والحفاظ على علاقة استراتيجية معهم .
ونوه إلى أنه ليس مهماً لواشنطن الآن إبقاء قواتها على الأرض السورية ،فهي تستطيع تنفيذ ما تريد من خلال حلفائها هناك ، ولا يوجد ندم في قاموس الأقوياء والعظماء ،وهذا ينطبق على واشنطن .

وقال : نحن الآن في مرحلة التسويات في الملف السوري، والدعم الأمريكي الحالي هو لفرض الشروط الأمريكية ، لا شك أن هناك مقايضات ما بين الاقوياء واللاعبين الأساسيين في الملف السوري ،وهم موسكو واشنطن ،أنقرة ، أما اللاعبين الضعفاء مثل الدول العربية ،وايران فلن يكون لهم أي دور في مستقبل سوريا.

وفي سؤال حول الحشود الأمريكية الى  منطقة شرق الفرات شدد الديك ، على أن هذه الحشود هي بالدرجة الأولى لإنهاء وجود إيران أولاً ، و ثانياً للتلويح بالقوة العسكرية والحضور الأمريكي في سوريا، وكسب المزيد من التنازلات من موسكو في سوريا ، وثالثاً لطمأنة الحليفة اسرائيل..



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: