محرك البحث
الدكتور عبدالباقي رجو لكوردستريت :” هزيمة داعش في منبج، والتخلخل الأمني المقسم بين النظام والإدارة الذاتية كان السبب فيما حدث”

كوردستريت – سليمان قامشلو

.
في تصريح خاص حصل عليه مراسل شبكة كوردستريت الإخبارية من الدكتور “عبدالباقي رجو” والملقب ب”بافي نوروز” حول الانفجار الإرهابي الذي قذف بالخوف في قلوب الأهالي، وحول عدد الضحايا  مدينة قامشلو.

.
في بداية التصريح أوضح الدكتور “بافي نوروز” بأن قامشلو مدينة الحب والتآخي تتعرض إلى أقوى تفجير إرهابي من قبل “داعش” مؤكدا بأنها جاءت نتيجة هزيمتهم في منبج؛ وكذلك نتيجة التخلخل الأمني في قامشلو المقسمة بين النظام وشبيحته وبين الإدارة الذاتية.

.
مواصلا القول بأنه وبالتالي استطاع “داعش” استغلال هذه النقطة وفعل ما فعل، منوها بأن عدد الضحايا هناك تقريبآ 50 شهيدآ، وحوالي200 جريحا، مؤكدا بأنه لايزال هناك بعض الأهالي تحت الأنقاض، مشيرا بأن من الجرحى من جروحهم خطرة.

.
وبحسب ما صرح به الدكتور “عبدالباقي رجو” لشبكة كوردستريت الإخبارية فأنه، وبالرغم من الظروف الصعبة والسيئة في المشافي، استطاعوا أن يقدموا لهم الإسعافات والعمليات الجراحية.

.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬650 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: