محرك البحث
الرئيس الأميركي جو بايدن : الولايات المتحدة لن تعترف “أبدا، أبدا، أبدا” بنتائج الاستفتاءات التي “دبرتها روسيا” في أوكرانيا
حول العالم 30 سبتمبر 2022 0

كوردستريت || وكالات

 

(د ب أ)- (أ ف ب)- انتقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأخطاء التي ارتكبت في استدعاء جنود الاحتياط في القوات المسلحة للقتال في أوكرانيا، بعد أسبوع من الإعلان عن التعبئة الجزئية.

وقال بوتين في اجتماع لمجلس الأمن القومي اليوم الخميس، “يجب تصحيح جميع الأخطاء”.

ويشكو جنود الاحتياط من أنهم جندوا للخدمة على الرغم من معاناتهم من الأمراض المزمنة أو التقدم في العمر أو غيرها من معايير الإعفاء.

وقال بوتين إن أولئك الذين أرسلوا عن طريق الخطأ إلى الجبهة يجب أن يعودوا إلى ديارهم، بمن فيهم آباء العائلات الكبيرة. كما دعا مكتب المدعي العام إلى متابعة مخالفات عملية  التعبئة.

ودفع الهجوم الأوكراني المضاد بوتين إلى إعلان تعبئة جزئية لجنود الاحتياط في الجيش الأسبوع الماضي ، حيث من المقرر حشد نحو 300 ألف رجل للقتال في أوكرانيا.

وأكد الرئيس الروسي مجددا أنه سيتعين على المجندين الخضوع لتدريب عسكري وأنه سيتم استدعاء جنود الاحتياط ذوي المعرفة والخبرة العسكرية المتخصصة.

وأثارت التعبئة أكبر احتجاجات مناهضة للحرب منذ أشهر وتعرضت مراكز التجنيد الإجباري للهجوم.

وإضافة إلى ذلك، أدى استدعاء جنود الاحتياط أيضا إلى أكبر عملية نزوح جماعي في تاريخ رئاسة بوتين المستمر في السلطة منذ أكثر من 20 عاما.

بدوره أكد الرئيس الأميركي جو بايدن الخميس أن الولايات المتحدة لن تعرف “أبدا، أبدا، أبدا” بنتائج الاستفتاءات التي “دبرتها روسيا” في أوكرانيا.

وقال بايدن خلال قمة في واشنطن جمعت قادة جزر المحيط الهادئ “اريد أن أكون واضحا في هذا الصدد: الولايات المتحدة لن تعترف أبدا، أبدا، أبدا بما تطالب به روسيا على أراضي أوكرانيا ذات السيادة”.

وأضاف أن “الاستفتاءات المزعومة كانت مهزلة، مهزلة مطلقة. النتائج تولت موسكو فبركتها”، مشيدا ب”تضحية” الأوكرانيين “من أجل إنقاذ شعبهم والحفاظ على استقلال بلادهم”.

وفي إشارة الى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اعتبر بايدن أن “عدوان روسيا في أوكرانيا بهدف مواصلة الطموحات الامبراطورية لبوتين هو انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة ولوحدة أراضي أوكرانيا”.

وتأتي تصريحات الرئيس الأميركي عشية استعداد الرئيس الروسي لاعلان ضم أربع مناطق في أوكرانيا رسميا الجمعة، الأمر الذي اثار تنديدا واسعا لدى كييف وحلفائها الغربيين.

وفي وقت سابق الخميس، ندد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بدوره بالاستفتاءات المذكورة، وقال “تمثّل استفتاءات الكرملين الصورية محاولة عقيمة للتغطية على ما يرقى إلى محاولة إضافية للاستيلاء على أراض في أوكرانيا”.

281


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: