محرك البحث
السلطات الألمانية تحقق مع طبيب سوري لاجئ يشتبه في إرتكابه جرائم ضد الإنسانية في حمص.
حول العالم 23 مايو 2020 0 [post-views]

كوردستريت || وكالات 

قالت مصادر إعلامية تابعتها كوردستريت : إن السلطات الألمانية تحقق مع طبيب سوري لاجئ مقيم في ألمانيا يُشتبه بارتكابه جرائم ضد الإنسانية في مدينة حمص.

وأضافت هذه المصادر ، أن الطبيب السوري الذي يدعى“حافظ أ ” ويمارس المهنة في ولاية “هيسن” يشتبه في أنه ضرب وعذّب وأساء معالجة مصابين معارضين للنظام في المستشفى العسكري في مدينة حمص التي شهدت انتفاضة ضد نظام بشار الأسد.

وأوضحت أن “حافظ أ.” وصل إلى ألمانيا في أيار 2015 وهو يعمل حالياً في مستشفى أحد المنتجعات الصحية مشيرة إلى أن التحقيق يستند إلى إفادات أربعة أشخاص بينهم الطبيبان السابقان في المستشفى العسكري، مايز الغجر ومحمد وهبه.

وكان شاهدان آخران اللذان خسرا أحد أفراد عائلتيهما تحت التعذيب، تعرفا على الطبيب في صورة ملتقطة له، لكن الطبيب المعني نفى بشدة هذه الاتّهامات، معتبراً أن الاتهامات قادمة من افتراءات من أوساط إسلامية متطرفة، إلا أن زميليه السابقين يرويان أنه تباهى بإجراء عملية جراحية لمعارض مصاب من دون تخدير، كما أنه سكب الكحول فوق العضو التناسلي لمعارض داخل سيارة إسعاف وأضرم فيه النار.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: