محرك البحث
الطيران الروسي يقتل بالخطأ 24 عنصراً من الحرس الثوري الإيراني بجبل النوبة
حول العالم 01 يناير 2016 0

 كوردستريت_ /قالت مصادر ميدانية تابعة للجيش السوري الحر إن عسكريين بينهم عناصر من الحرس الثوري الإيراني قتلوا بقصف روسي على قمة جبل النوبة بريف اللاذقية غربي سوريا، يرجّح أنه وقع بالخطأ.

.

وأفاد ناشطون بأنهم شاهدوا بالعين المجرّدة الطائرات الروسية خلال قصفها جبل النوبة، الذي استولى عليه النظام مدعوماً بميليشيات من إيران والعراق ولبنان مطلع الأسبوع الحالي، وتصاعدت النيران من القمة وعلا صراخ جنود النظام وهم يستغيثون طالبين النجدة وتصحيح إحداثيات القصف وأشار أحد العاملين في مرصد تابع لفصائل الثوار في جبل الأكراد إلى أن المرصد التقط مكالمة جرت ضباط قوات الأسد عبر الاتصالات اللاسلكية بين ملازم أول عرّف نفسه بأنه جعفر في جبل النوبة مع عقيد بقيادة الجبهة الساحلية في مدينة صلنفة، يُعلمه فيها بأن قصف الطائرات الروسية أوقع 24 عنصراً أغلبهم من “المقاومين الإيرانيين”،حسب وصفه..

.

وأشارت المصادر من مدينة اللاذقية إلى أن قوات أمن النظام أغلقت مستشفى زاهي أزرق العسكري في المدينة عقب وصول عدد من سيارات الإسعاف قادمة من جبل الأكراد، ومُنع المدنيون والإعلاميون من الاقتراب من المستشفى والتصوير , وقال إن الأمن لا يغلق المستشفى عادة إلا في حالة مقتل ضابط كبير للنظام أو إصابة ومقتل عناصر إيرانية خلال معارك ريف اللاذقية.

89


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: