محرك البحث
العدل الأوروبية تصدر قراراً تسمح بموجبه للسوريين الذين رفضت طلبات لجؤهم ،إعادة تقديمها من جديد.
حول العالم 09 فبراير 2024 0

كوردستريت|| #متابعات 

 

أصدرت محكمة العدل الأوروبية قراراً جديداً مهد الطريق أمام بعض السوريين الذين رُفضت طلبات لجوئهم في ألمانيا لإعادة تقديمها إلى المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين.

وأوضحت مصادر إعلامية ألمانية ان المحكمة قضت بأن السوريين الذين لجؤوا إلى ألمانيا على أساس رفضهم الخدمة في قوات النظام يمكنهم التقدم بطلب اللجوء مرة أخرى إذا تم رفض طلبهم سابقاً.

وأضافت هذه المصادر أن القصة بدأت في عام 2017 عندما رفض المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في ألمانيا طلب لجوء لشاب سوري لأن سبب طلبه اللجوء عدم الالتحاق بالخدمة الإلزامية.

وأشارت إلى أن المكتب اعتبر أن رفض الالتحاق بالخدمة في جيش النظام ليس معياراً لمنح حق اللجوء “حماية كاملة” وأعطته حق الحماية المؤقتة (إقامة لمدة عام قابلة للتمديد).

ولفتت إلى أنه في عام 2020 قضت محكمة العدل الأوروبية باعتبار عدم الالتحاق بالخدمة العسكرية قد يؤدي إلى احتمال كبير إلى محاكمة سياسية وينبغي اعتبارهم لاجئين.
ونوهت المصادر إلى أنه بعد قرار المحكمة عام 2020 رفض المكتب الاتحادي في ألمانيا طلبات آلاف السوريين المعترضين، ليسمح قرار المحكمة اليوم لمن رفضت طلباتهم بإعادة تقديمها للمكتب الاتحادي.