محرك البحث
الغارديان: هل تستعد روسيا لحرب وشيكة؟
صحافة عالمية 14 يناير 2022 0

كوردستريت || الصحافة

 

نشرت صحيفة “الغارديان” تحليلا بقلم محرر الشؤون الدولية، جوليان بورغر، بعنوان “ما الذي تحقق في محادثات أوكرانيا وهل أصبحت الحرب وشيكة الآن؟”.

ومن خلال الإجابة على عدة أسئلة، سعى الكاتب في مقاله إلى تحليل نتائج ثلاث جولات من المحادثات بشأن مصير أوكرانيا، بمشاركة روسيا والولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (الناتو) ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

هل حققت المحادثات أي شيء؟

ليس كثيرا، بحسب بورغر، الذي يضيف أن روسيا قالت إن المحادثات وصلت إلى “طريق مسدود”، بسبب اتساع الهوة بين ما كانت الولايات المتحدة وحلفاؤها على استعداد للحديث بشأنه، أي الحد من الصواريخ والتدريبات العسكرية واتخاذ تدابير تهدف إلى بناء الثقة، وما كانت تطالب به موسكو، أي ضمانات بأن أوكرانيا ودول الكتلة السوفيتية السابقة الأخرى لن تنضم أبدا إلى الناتو.

لكن الكاتب يشير إلى أنه على الأقل جرى اختبار لإمكانية الوصول إلى أرضية مشتركة، وإعطاء الدبلوماسية فرصة.

هل يتضح جليا ما تريده روسيا؟

يقول بورغر نعم من الواضح الآن أن روسيا لم تكن تستخدم حشد قواتها ومطالباتها بشأن الناتو كخداع لتحقيق مكاسب في قضايا أخرى، إذ أتاحت الاجتماعات الثلاثة فرصا لروسيا للخروج من مأزق وإيجاد حل يحفظ ماء الوجه، بيد أن موسكو لم تغتنم ذلك، ولم يعد هناك شك في أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يسعى إلى إحداث تغييرات في الأمن الأوروبي، مع تقليص وجود الناتو على طول حدود بلاده.

هل من المحتمل إجراء محادثات أخرى؟

يقول الكاتب إن المسؤولين الروس لم يتحدثوا يوم الخميس عن رغبة كبيرة لدى موسكو لإجراء مزيد من المحادثات.

ويضيف بورغر أن بولندا اقترحت إجراء حوار مكثف بشأن القضايا الأمنية برعاية منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، بيد أن روسيا قالت طوال الوقت إنها تريد حلا سريعا، بدلا من الشكاوى المستمرة، كما اقترحت أوكرانيا عقد قمة لمعالجة الأزمة، بمشاركة كييف هذه المرة، لكن لم يكن هناك رد من موسكو.

ماذا حدث بعد ذلك؟

يجيب الكاتب أن الدبلوماسيين سيعودون إلى بلادهم لمناقشة الخطوات التالية، مع اتجاه الأنظار نحو موسكو وتحركات القوات والمدرعات الروسية في المنطقة المحيطة بأوكرانيا.

ويضيف أنه من المقرر أن يعقد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مؤتمرا صحفيا يوم الجمعة، حيث من المتوقع أن يعطي ذلك فكرة أوضح عن طريقة تفكير بوتين، لا سيما بعد أن طالبت روسيا الولايات المتحدة بتقديم تعليقات مكتوبة على مسودة الاتفاقيات التي نشرتها موسكو في ديسمبر/ كانون الأول، والتي تتضمن القيود المقترحة على الناتو.

ويقول بورغر إنه لم يتضح بعد إذا كانت واشنطن ستقدم ردودا مكتوبة تلخص اعتراضاتها.

هل زادت احتمالات الحرب أم تراجعت بعد المحادثات؟

يقول الكاتب نعم ازدادت، الآن تلاشى كل شيء، ومن الواضح أيضا أن الولايات المتحدة وحلفائها ليسوا على استعداد للمراوغة بشأن عضوية أوكرانيا في حلف شمال الأطلسي، مع الاعتراف بأن ذلك غير مرجح في المستقبل القريب. نعلم، بعد هذا الأسبوع، أن بوتين مستعد للاقتراب من حافة الحرب، والسؤال الآن: هل سيذهب إلى أبعد من ذلك؟ (بي بي سي)

117


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬045٬495 الزوار
  • Bob Saaid
  • zerya News
  • رياض العثمان
  • Cedric
  • Samantha
  • Enks- kobani.com
  • Cooper
  • Ashley
  • Walter
  • Lionel

%d مدونون معجبون بهذه: