محرك البحث
اللجنة السياسية لإدارة الأزمة في كوباني .. بيان إلى الرأي العام
بيانات سياسية 01 أغسطس 2013 0

بعد مرور أكثر من عامين على بدء الثورة السورية المباركة، وكل تضحيات الشعب السوري ضد النظام البعثي، وبتحريض من النظام، وبعض الدول الإقليمية، ظهرت بوادر انشقاق بين صفوف الشعب السوري على أساس عرقي وطائفي في الكثير من المدن والمحافظات السورية، منتهكين حرمة دماء الشهداء وتضحيات السوريين.
لذلك نهيب كافة أطياف الشعب السوري من عرب وأكراد وتركمان وجميع مكونات الشعب السوري، أن يدركوا بأن هذه المؤامرة تهدف إلى تمزيق سوريا إلى دويلات وكانتونات عرقية وقومية متصارعة، بغية إضعاف الجميع، والنيل منهم، وسلب مقدراتهم. لذا نذكر الجميع بأن الكرد جزء من الثورة السورية، حيث قدموا التضحيات إلى جانب الجيش السوري الحر في الكثير من المواقع، بهدف إسقاط النظام بكل رموزه ومرتكزاته السياسية والأمنية، والمحافظة على ترسيخ الوحدة الوطنية بين كافة السوريين.
ونعلن للرأي العام، إن ما يجري من اعتقال وتوقيف المدنيين في محيط منطقة عين العرب ( كوباني ) وخاصة في الشيوخ و صرين لا يخدم تمتين أواصر الأخوة العربية الكوردية المتجذرة منذ مئات السنيين، ولا ثورة الشعب السوري المبارك، بل يخدم أعداء الثورة وتشتت قوتهم. وتخلق صراعات جانبية تؤدي إلى إضعاف وحدة الصف الوطني بدل توجيه القوة والسلاح باتجاه النظام ورموزه أينما كانوا. لذلك نطالب الجهات المسؤولة بالكف عن هذه التصرفات والأعمال اللامسؤولة، والإفراج الفوري عن كافة المحتجزين واللجوء إلى طاولة الحوار لحل جميع المسائل بالحكمة والموضوعية خدمتنا لشعبنا السوري وثورتنا المباركة.
عاش الأخوة العربية الكوردية
عاشت الثورة السورية الموحدة
المجد والخلود لشهداء الثورة
اللجنة السياسية لإدارة الأزمة في كوباني
31 \ 7 \



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 948٬144 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: