محرك البحث
المجلس الوطني الكردي وأحزاب الوطنية الوطنية يعلنان في بيان مشترك التوصل إلى رؤية سياسية مشتركة.

كوردستريت || متابعات 

أعلن وفدا المجلس الوطني الكردي وأحزاب الوحدة الوطنية الكردية في بيان مشترك الوصول إلى رؤية سياسية مشتركة ملزمة، وتفاهمات أولية مع إعتبار اتفاقية دهوك عام 2014 حول الحكم والشراكة في الإدارة و الحماية والدفاع أساساً لمواصلة الحوار و المفاوضات الجارية بين الوفدين .

وأكدا إنتهاء المرحلة الأولى من الحوارات والنقاشات بتحقيق إتفاق أولي يهدف إلى الوصول إلى التوقيع على اتفاقية شاملة في المستقبل القريب.

و أشارا إلى أهمية التعاون و الوحدة الكردية في سوريا ، مؤكدين أن هذا الإنجاز يأتي كخطوة تاريخية مهمة نحو تفاهم أكبر ،وتعاون عملي ، وبما يعود بالفائدة للشعب الكردي في سوريا ،وكذلك السوريين من جميع المكونات.

ولفت الوفدان في البيان ،أن عملهما يأتي وفاءاً للتضحيات الكبرى لأبناء و بنات سوريا، وخاصة الشهداء، وجرحى روج آفاي كردستان وعائلاتهم الذين ضحوا بأرواحهم في القتال النبيل لحماية العالم من استبداد داعش.

ونوها إلى أن هذه التفاهمات ،تشكل خطوة أولية مهمة، تم الوصول إليها برعاية ومساعدة نائب المبعوث الامريكي الخاص للتحالف الدولي السفير “ويليام روباك” والقائد العام لقوات سوريا الديمقراطية الجنرال” مظلوم عبدي” معربين عن شكرهما و تقديرهما للجنرال مظلوم عبدي على مبادرته للوحدة الكردية في سوريا ،وللرئيس مسعود البارزاني، والرئيس نيجرفان البارزاني رئيس إقليم كردستان العراق لدعمهم وجهودهم من أجل الوحدة الكردية في سوريا .

كما توجها بالشكر والامتنان للولايات المتحدة الامريكية على رعايتها و دعمها القوي للوحدة الكردية، وتحقيق مستقبل سوري أكثر ديمقراطية وتعددية ،حيث يتم فيه احترام حقوق جميع المكونات والشرائح.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 985٬004 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: