محرك البحث
المحامي حسين نعسو “لإدارة الذاتية” : احترموا قوانيكم حتى يحترمكم الآخرون
احداث بعيون الكتاب 21 مايو 2017 0

من صفحة :  Husein Nourlo Naso

من لايلتزم بقوانينه ولايحترمها لايحق له مطالبة الآخرين الالتزام بها واحترامها
((الادارة الذاتية مثالاً))

.

ان جميع الاعتقالات التي تقوم بها الاجهزة الامنية للادارة الذاتية بحق انصار واعضاء المجلس الوطني الكوردي

.
هي اعتقالات غير قانونية وغير سياسية بالمطلق
بل هي اعتقالات تعسفية وكيدية وثأرية وانتقامية من تصرفات وتصريحات قياداتهم في الخارج الغاية منها هي اهانة الطرف الاخر والامعان في اذلاله وارضاخه من ناحية واشباع غريزة التسلط والاستبداد والتفرد بالسلطة لدى القائمين على ادارة المناطق الكوردية من ناحية اخرى

.
فالاعتقالات هي غير قانونية وباطلة كما هي اجراءات الافراج عن المعتقلين دون تقديمهم للقضاء غير قانونية وباطلة ايضاً

.
وبالتالي لايمكن للمرء تصديق حجج وتبريرات الادارة لقيامها باعتقال المخالفين لها على انها اعتقالات ناجمة عن مخالفة اولاءك الاشخاص للقوانين النافذة طالما لم يتم تقديمهم للقضاء اصولاً ولم تتم محاكمتهم علناً ومواجهتهم بالتهم المنسوبة اليهم واصدار الاحكام التي تناسب التهم المنسوبة اليهم اذا ثبت ادانتهم بادلة قاطعة او تبرئتهم اصولاً في حال لم تثبت ادانتهم

.
والاسخف من ذلك هو ان يتم تبرير الافراج الغير القانوني عنهم من قبل الادارة احياناً ومن دون خجلٍ او حياء بانهم اي المعتقلين لم يكونوا معتقلين وانما كانوا في ضيافتنا بعد ان الصقوا بهم فيما سبق مئات التهم وكانهم يديرون مضافة او فندق

.
فكما لايمكن تصور وجود لمجتمع من دون وجود لقانون ناظم للعلاقة بين افراده يتوجب الالتزام به واحترامه من قبل الجميع

.
فكذلك لايمكن تصور وجود لمجتمع حر من دون وجود قانون يصون ويحترم حرية افراده في التعبير عن ذاتهم وآرائهم

.

فاحترموا قوانيكم حتى يحترمكم الآخرون
فالاستبداد وكم الافواه والمزاجية والاعتباطية كما هو الفوضى والتسيب وعدم احترام القوانين لايمكن ان تساهم في بناء الاوطان



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: