محرك البحث
المعارضة تؤجل المفاوضات «لأجل غير مسمى» … والكرملين يؤكد «الحاجة لاستمرارها»
حول العالم 19 أبريل 2016 0

كوردستريت_هام/

قال المعارض السوري  جورج صبرا اليوم  إن محادثات السلام السورية تأجلت إلى «أجل غير مسمى» واستئنافها يعتمد على «تصحيح مسار المفاوضات» والأحداث على الأرض، وردّ الكرملين على القرار بأن هناك «حاجة وضرورة لاستمرار المحادثات والحفاظ على وقف إطلاق النار».

وتابع صبرا في مقابلة مع تلفزيون «أورينت» أن لا موعد زمنياً محدداً للمحادثات، الموعد مرهون بـ«تنفيذ الأمور على الأرض، وتصحيح مسار المفاوضات، وما لم يتم ذلك سيبقى المدى الزمني لها مفتوحاً»، مضيفاً أن المعارضة «لديها شكوى كبيرة من الموقف الأميركي الذي يدفع باستمرار في اتجاه بقاء المفاوضات قائمة،

من دون أن نتلقى شيئاً حقيقياً من وعودها الكثيرة»، داعياً القوى الدولية إلى إمداد السوريين «بما يمكنهم من الدفاع عن أنفسهم».

من جهته قال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف في مؤتمر هاتفي مع الصحافيين: «نعتقد أن محادثات السلام حالة ضرورية، وتم التأكيد أمس على الحاجة إلى استمرار الحوار والمحافظة على نظام وقف إطلاق النار خلال اتصال هاتفي بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الأميركي باراك أوباما».

وكانت «الهيئة العليا للمفاوضات» التي تمثل جماعات المعارضة الرئيسة في سورية قالت في وثيقة أمس أنها «بصدد اتخاذ قرار بتأجيل مشاركتها في المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة لكنها لن تصل إلى حد تعليق المشاركة أو الانسحاب بالكامل منها»، معتبرة أن استمرارها في ظل الظروف الحالية سيزيد معاناة الشعب السوري، وأن وقف إطلاق النار انتهى فعلياً.

وجاء فيها أيضاً أن القرار هو تأجيل المفاوضات وليس تعليقها أو الإنسحاب منها، معتبرة أن هذا القرار يمثل فرصة للجميع لتنفيذ قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الرقم 2254، والتعامل مع الموضوع الأساسي المتعلق بشكيل هيئة للحكم لا دور فيها للرئيس السوري بشار الأسد.

وكان الموفد الدولي الخاص إلى سورية ستيفان دي ميستورا أكد تلقيه أمس قرار التعليق رسمياً من المعارضة وقال للصحافيين في مؤتمر صحافي بعد لقائه وفداً مصغراً من «الهيئة»: «سمعت من وفد الهيئة العليا للمفاوضات نيتهم تأجيل مشاركتهم الرسمية في المقر (الأمم المتحدة) تعبيراً عن استيائهم وقلقهم من تدهور الأوضاع الإنسانية وما آل إليه وقف الأعمال القتالية».

جاء قرار التأجيل في وقت قدم الوفد الحكومي برئاسة بشار الجعفري أمس وثيقة تضمنت اقتراح تشكيل حكومة موسعة تضم موالين للنظام ومعارضين ومستقلين، ورفض مناقشة الدستور او الانتخابات.

 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 972٬136 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: