محرك البحث
المنسقية العامة للادارة الذاتية تستنكر الجريمة التي ارتكبها النظام المستبد بحق شعبنا في انتفاضة آذار 2004 .
بيانات سياسية 12 مارس 2017 0

في الثاني عشر من اذار تمر علينا ذكرى انتفاضة شعبنا ضد الطغمة الدكتاتورية المستبدة التي كانت تنوي كسر ارادتنا, لكن ارادة شعبنا و تطلعه الى الحرية جعله ينهض في مواجهة الظلم , فانطلقت الشرارة من قامشلو و اينعت شعلة الانتفاضة و انتطلقت من مدينة الى اخرة , من قامشلو الى كوباني الى عفرين الى دمشق و حلب, حيث قال الشعب كلمته في وجه الجلادين.

و اليوم نستذكر تلك الانتفاضة المجيدة في ظل الانتصارات التي يحققها شعبنا على كافة الصعد, متمثلة في ثورة شعوب روجافا, التي تناضل ضد الاستبداد و تحارب الارهاب في اكثر من جبهة , و اثبتت للعالم ان شعوبنا شعوب حية تواقة للحرية و الديمقراطية و يتجلى ذلك في مشروعنا الديمقراطي المبني على اساس الامة الديمقراطية و اخوة الشعوب , ليكون ذلك نتيجة و استمرارا لانتفاضة ١٢ اذار .

.

اننا في المنسقية العامة للادارة الذاتية الديمقراطية و في الوقت الذي نستكر تلك الجريمة التي التي ارتكبها النظام المستبد بحق شعبنا حيث ارتقى العشرات من الشهداء و العشرات من الجرحى , الا اننا نجدد على استمرار روح المقاومة و الانتفاضة و الثورة , على درب الشهداء و نؤكد ان نجاح ثورتنا و مشروعنا الديمقراطي هو الحل للانتقال ليس فقط بسوريا , بل بالمنطقة الى كلها الى بر الامان حيث لا مكان للارهاب و الاستبداد.

.

المنسقية العامة للادارة الذاتية الديمقراطية



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 971٬613 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: