محرك البحث
الوطن السورية: فيدرالية الاكراد مساس بسيادة الدولة وتقسيم للبلاد
صحافة عالمية 20 مارس 2016 0

(د ب أ) – قالت صحيفة ” الوطن ” الموالية للحكومة السورية في دمشق اليوم السبت إن فيدرالية الاكراد في شمال سورية التي أعلنوها منذ يومين تؤدي الى تقسيم البلاد و هي مساس بسيادة الدولة .

.

وذكرت الصحيفة -في عددها اليوم- أن معارضين وأكرادا عبروا عن رفضهم القاطع لنتائج اجتماع الرميلان بمحافظة الحسكة الذي أعلن الحاضرون فيه عزمهم تطبيق نظام الفيدرالية في شمال سورية.

.

وأضافت” رفض تيار قمح الذي يرأسه هيثم مناع، وهو الرئيس المشترك لـمجلس سورية الديمقراطية الذي يضم أغلبية كردية، نتائج اجتماع الرميلان”.

.

وكانت عشرات الشخصيات من مكونات محافظة الحسكة ذات الغالبية السنية اجتمعوا في منطقة رميلان أحدى مناطق المحافظة شمالي سورية بقيادة كردية و أعلنوا الفيدرالية من هناك حيث توجد قاعدة عسكرية أمريكية صغيرة تشكلت حديثاً .

.

و نقلت الصحيفة عن المعارض السوري مناع المقيم في جنيف قوله ” ضرورة بناء دولة ديمقراطية برلمانية، تعتمد اللامركزية الديمقراطية في الإدارة وإعادة البناء والتنمية، وضرورة بناء دولة حديثة بجيش وطني واحد ضمن حدود الوطن السوري المشترك، وتحترم حقوق المواطنة وحقوق المكونات الأساسية للمجتمع″.

.

وشدد على أن يكون المشروع وطنيا لا مناطقياً يؤكد على ثوابته دستور واحد يقره الشعب السوري .

وكان مؤتمر الرميلان اختتم أعماله أول أمس الخميس بتكليف “الهيئة التنظيمية” المنبثقة عنه بإعداد عقد اجتماعي ورؤية قانونية سياسية شاملة في مدّة لا تتجاوز ستة أشهر، من أجل العمل على تأسيس نظام فيدرالي ديمقراطي شمال سورية.

.

ومن جانبهما، اعتبرت كل من “الجبهة الشرقية” و”المجلس الأعلى للعشائر والقبائل في سورية” عبر بيان أن “إحداث كانتون انفصالي بالمنطقة الشمالية الشرقية يمس سيادة الدولة السورية ووحدة أراضيها ويؤجج النزاعات القومية والطائفية بين أبناء الشعب السوري”، على حين رأى “الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي” أن قرار اجتماع الرميلان “لا يتعلق بمصير الشعب الكردي في سورية وإنما بمستقبل عموم الشعب السوري”. بحسب الصحيفة.

.

وتابعت أن عضو المكتب التنفيذي لهيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديمقراطي المعارضة منذر خدام أكد انه من حيث المبدأ “نحن نرفض التصرف الأحادي الذي أقدم عليه الكرد، ونحن ضد الفيدرالية ومع اللامركزية الإدارية”.

.

واعتبر70 “فصيلاً” من التنظيمات المسلحة في بيان أمس أنه “خطوة خطيرة تهدف إلى تقسيم سورية”.

.

و التهبت مواقع التواصل الاجتماعي منذ يومين الى الان بالأصوات السورية على اختلاف تنوعها المنددة و الرافضة لهذه الخطوة الكردية ، معتبرة ان الكرد ابناء سورية و لا يجوز ان يتصرفوا منفردين و خاصة في ظروف الحرب الصعبة هذه.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 972٬816 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: