محرك البحث
الپيشمرگة تطالب الامم المتحدة بتقديم العون لكوباني
ملفات ساخنة 23 سبتمبر 2014 0

طالبت وزارة الپيشمرگة في حكومة اقليم كوردستان العراق، الثلاثاء، الامم المتحدة بتقديم العون لمدينة كوباني ذات الأكثرية الكوردية في سوريا والتي يحاصرها ارهابيو داعش.

وعلى مدى الأيام الماضية تقدم الارهابيون في المناطق المحيطة بالمدينة الكوردية حتى باتوا على تخومها بعد أن سيطروا على عشرات القرى.

وفر عشرات آلاف الكورد في عملية نزوح جماعي من تلك المناطق وعبر معظمهم إلى تركيا خوفا من بطش تنظيم داعش. لكن مقاتلي حزب الاتحاد الديمقراطي الكوردي في سوريا قالوا أمس إنهم أوقفوا تقدم ارهابيي داعش.

وجاءت مطالبة وزارة البيشمركة خلال استقبال العضو والناطق الرسمي باسم القيادة العامة لقوات حماية إقليم كوردستان الفريق جبار ياور أمين بمكتبه الخاص في مدينة أربيل، وفداً رفيعاً من يونامي ضم كل من ممثل الأمم المتحدة لمساعدة العراق جيفري ألن  ومسؤول القسم السياسي بول أوريس والمنسق الأمني مارتن داخسبورخ.

وذكرت الوزارة في بيان لها  أن الاجتماع بحث العديد من المواضيع التي تخص الأوضاع العامة في إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية العراقية والأوضاع المعقدة التي يشهدها العراق مؤخراً بشكل عام وإقليم كوردستان خصوصا تهديدات تنظيم داعش الارهابي.

كما تناول الاجتماع بحث الأوضاع في غرب كوردستان في اشارة الى المناطق الكوردية في سوريا، موضحا ان تنظيم داعش الارهابي العالمي يمثل تهديداً كبيراً على الشعب الكوردي بشكل عام وعلى كوباني بشكل خاص.

وأشار ياور اشار في اللقاء إلى تقدم قوات پيشمرگة كوردستان ضد إرهابيي داعش وتحدث عن المعنويات العالية للپيشمرگة، مطالباً الأمم المتحدة بتوسيع دعمها من الناحيتين العسكرية والإنسانية لقوات پيشمرگة كوردستان وقوات حماية الإقليم الأخرى والذين يقاتلون الإرهاب حالياً نيابةً عن العالم أجمع.

كما تناول جانب آخر من اللقاء بحث الأوضاع “الخطيرة” في غرب كوردستان، مطالباً الأمم المتحدة بمساعدة الكورد في هذه الجزء كونه بشكل عام وكوباني بشكل خاص تحتاج للمساعدة لضمان عدم وقوع كارثة أخرى.

وأكد ياور على ضرورة أن تقوم يونامي بمطالبة مجلس الأمن والدول الغربية على العمل بصورة فعلية لإجتثاث هذه التنظيمات المسلحة وإيجاد آلية عاجلة لهذا الغرض كون إزالة هذه المجاميع التي تعمل ضد الإنسانية تحتاج للإجماع وتوحيد صف المجتمع الدولي.

وسلط ياورالضوء على التشكيلة الجديدة للحكومة الاتحادية العراقية، مشيراً إلى أنه يجب حل المشاكل العالقة بين أربيل وبغداد وخاصةً مشكلة الپيشمرگة عن طريق المفاوضات وبنود الدستور العراقي.

بدوره عبر ممثل مكتب يونامي عن شكره لياور ووزارة الپيشمرگة وحكومة إقليم كوردستان، مشيرا إلى أن يونامي سيقوم ببذل كافة جهوده لإيصال المساعدات والتنسيق والدعم للشعب الكوردي وكوردستان.

وقامت الطائرات الامريكية والدول المتحالفة معها فجر اليوم بتنفيذ اولى غاراتها على مواقع التنظيمات الارهابية منها “داعش” داخل الاراضي السورية.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 933٬754 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: