محرك البحث
بالصور فضيحة من العيار الثقيل “العواك” يحمل رتبة عميد وعليها علم النظام السوري خلال انشقاقه وانضمامه لـ “قسد” وسط تساؤلات جمة.

كوردستريت – باران علي
.

رحبت قوات سوريا الديمقراطية التي تتكون من تشكيلات عديدة، ويشكل وحدات حماية الشعب عمودها الفقري في بيان لها بانشقاق العميد حسام العواك وانضمامه إلى صفوف قوات سوريا الديمقراطية بعد إعلانه الانشقاق عن بقايا ما يسمى الجيش الحر.

.
ونشر موقع هاوار نيوز المقرب لحزب الاتحاد الديمقراطي نص الانشقاق الذي تلاه العواك في مؤتمر صحفي إلى جانب المتحدث باسم القوات “طلال سلو” وقال فيه “أنا العميد حسام العواك، نائب قائد تجمع الضباط الأحرار ومجموعة من الضباط الشرفاء، نعلن انشقاقنا عن بقايا الجيش الحر”

.
وبين “العواك” خلال المؤتمر بأن سبب انشقاقه الثالث هو لهيمنة المجلس الوطني والائتلاف المعارض على الدعم المقدم للمعارضة، وسيطرة جماعات متشددة على الفصائل المقاتلة، وتوجهها نحو التطرف لخدمة ما سماه ب”المحتل التركي” وسيطرة الإخوان المسلمين على الائتلاف السوري بغية “سرقة” الأموال ونهب الشعب السوري.

.
ووصفت صحيفة معارضة “العواك” بأنه ليس عميدًا ولا منشقًا، بل شخص ادّعى انشقاقه مطلع عام 2011 من جمهورية مصر، حيث يقيم فيها قبل انضوائه في “سوريا الديمقراطية”، وذلك نقلا من مصادر صحفية وعسكرية معارضة.

.
وبحسب الصحيفة المعارضة، فالعواك له تصريحات “مثيرة للجدل” حيث “ادّعى” أنه نائب قائد “تجمع الضباط الأحرار” وهي وظيفة وهمية لا وجود لها ميدانيًا وفقًا لتصريحات سابقة للعقيد رياض الأسعد مؤسس تنظيم ما يسمى “الجيش الحر”.

.
كما كان قد أعلن مسؤوليته قبل أربعة أعوام عن اختطاف فوج الحجاج اللبنانيين في منطقة أعزاز في حلب.

.
وخلال حوار طويل وصريح له قبل يومين مع مراسل شبكة كوردستريت الإخبارية في عفرين أوضح “العواك” بأنه ذو صداقة وعلاقة ارتباط مع حزب العمال الكوردستاني منذ التسعينيات، وأشار بأن سبب انضمامه إلى قوات “قسد” هي النقاط المشتركة بينهما كونه تنظيم “ديمقراطي علماني” إضافة إلى أنه بين خلال الحوار الكثير من التفاصيل الأخرى من تشغيله لمنصب الاستخبارات، وأيضا من هيمنة الائتلاف والمجلس الوطني والإخوان المسلمين على فصائل المعارضة.

.
وتكمن الفضيحة بأن العواك كان خلال المؤتمر الذي أعلن فيه انشقاقه يلبس لباسه العسكري مع رتبة العميد المؤلفة من نسر و3 نجوم وعليها علم النظام السوري، الأمر الذي شكك فيه الكثيرين بأن العواك قد يكون ضابط مخابرات مرتبط مع النظام ويعمل تحت أجندتها لاختراق قوات سوريا الديمقراطية.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: