محرك البحث
بتهمة التجسس لإسرائيل.. إيران تقرر إعدام باحث سويدي
حول العالم 04 مايو 2022 0

كوردستريت || وكالات 

أفاد تقرير إخباري، يوم الأربعاء، بأن طهران ستنفذ حكم الإعدام بحق باحث سويدي من أصول إيرانية، في الثلث الأخير من الشهر الجاري.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ”إيسنا“ عن مصادر مطلعة قولها إن ”حكم الإعدام بحق أحمد رضا جلالي الباحث السويدي من أصول إيرانية سيتم تنفيذه خلال الأسبوعين المقبلين، بتهمة التجسس لصالح إسرائيل“.

وأضافت الوكالة شبه الرسمية أن ”حكم الإعدام الصادر بحق جلالي قد تم وضعه على جدول الأعمال، وسيتم تنفيذ هذه العقوبة في نهاية 20 من الشهر الجاري، على أبعد تقدير“.

وكانت محكمة الثورة في طهران قضت، في 22 تشرين الأول/ أكتوبر 2017، بحكم الإعدام بحق جلالي، بتهمة ”التجسس والتواصل مع حكومة معادية“، وذلك بعد اعتقاله في نيسان/ أبريل 2016.

وكان جلالي يقيم في السويد منذ العام 2012، ويعمل باحثًا ومحاضرًا في طب الكوارث في معهد كارولينسكا، وهي جامعة طبية سويدية مقرها بلدية سولنا، في ستوكهولم، وتعد من أهم مراكز الأبحاث الطبية في أوروبا.

وأوضحت المصادر أن الباحث السويدي ”جرت إدانته بالتجسس لصالح جهاز الموساد الإسرائيلي حول البرنامج النووي الإيراني، ما أدى إلى اغتيال علماء في المجال النووي الإيراني“.

والأحد الماضي، أعلنت الخارجية الإيرانية استدعاء السفير السويدي لدى طهران؛ احتجاجا على محاكمة المدعي العام السابق في طهران حميد نوري، بتهمة جرائم قتل ضد معارضين إيرانيين عام 1988.

وتم القبض على حميد نوري، في تشرين الثاني/ نوفمبر 2019، بعد وصوله إلى السويد، وهو متهم بالمشاركة في إعدام معتقلين سياسيين صيف 1988.

وفي وقت سابق، كانت هناك تكهنات حول محاولة النظام الإيراني إجراء مبادلة أحمد رضا جلالي بحميد نوري.

وتقول تقارير إن الباحث جلالي زار طهران في عام 2016، لحضور مؤتمر علمي، لكن الأجهزة الأمنية اعتقلته بتهمة ”التجسس وبيع المعلومات لإسرائيل“ وحكم عليه بالإعدام من قبل محكمة الثورة في طهران.

وفي أواخر كانون الأول/ ديسمبر 2017، أيدت المحكمة العليا حكم الإعدام ضد جلالي، رغم أن محاميته زينب طاهري طالبت بإعادة النظر في قضيته، لكن رفضت المحكمة العليا الاستئناف.

ووصف الباحث السويدي في مقطع صوتي جرى تسريبه من سجنه ”محاكمته بأنها كانت صورية وأن اعترافاته كانت تحت الضغط، وأنه لم تكن لديه إمكانية الاتصال بمحام“.

واحتج خبراء منظمات حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة على حكم الإعدام الصادر بحق جلالي، مطالبين بإلغائه.

ويقول معارضو النظام الإيراني، بما في ذلك الحكومة الأمريكية، إن الحكومة الإيرانية تستخدم الرعايا الأجانب كرهائن للحصول على تنازلات من خلال احتجازهم بتهم ملفقة.

146


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

%d مدونون معجبون بهذه: