محرك البحث
بخلاف ما هو معروف عن «كورونا» ، وفاة شابة بريطانية بالفيروس تبلغ من 21 عاماً.
المراة و المجتمع 26 مارس 2020 0

كوردستريت || متابعات 

أكدت مصادر إعلامية تابعتها كوردستريت، وفاة شابة بريطانية أصيبت بفيروس كورونا، رغم صغر سنها وعدم معاناتها أي ظروف صحية سابقة.

وأوضحت هذه المصادر نقلاً عن خبراء الصحةقولهم : إن الأغلبية العظمى من المصابين بالفيروس يتعافون منه، فيما يمثل المرض خطورة على حياة المسنين ومن لديهم تاريخ مع أمراض أخرى، .

وأضافت، أن الأمر اختلف في حالة “كلوي ميدلتون”، صاحبة الـ21 عاماً، التي تعد أصغر شخص لا يعاني ظروفاً صحية وفقد حياته بسبب فيروس «كورونا» في بريطانيا.

وأشارت إلى أنه بعد وفاة كلوي، كتبت والدة الضحية على حسابها بموقع «فيسبوك»: لكل من يعتقد أنه مجرد فيروس عليه إعادة التفكير في ذلك. أكتب من واقع خبرة شخصية، الفيروس قتل ابنتي صاحبة الـ21 عاماً.

وتأتي وفاة الشابة البريطانية بعد يوم من إعلان السلطات الصحية في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية عن وفاة مراهق أصيب بفيروس كورونا المستجد، في أول حالة وفاة تسجل في الولايات المتحدة لدى شخص يقل عمره عن 18 عاما.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: